القائمة إغلاق

«الأدوات المنزلية»: تحديد مواعيد للمحلات يقضى على العشوائية وينظم العمل

شعبة الأدوات المنزلية

رحب فتحى الطحاوى نائب رئيس شعبة الأدوات المنزلية، بغرفة القاهرة التجارية، بالقرار المزمع إعلانه من قبل الحكومة والخاص بتحديد مواعيد لإغلاق وفتح المحلات التجارية، والورش الحرفية والمقاهى والمطاعم، قائلا: نحن كشعبة مع هذا القرار ونؤيد تطبيقه على الجميع دون استثناء محلات ومطاعم عن أخرى.

 

مجلس الوزراء

وأضاف “الطحاوى” لـ”عالم المال” أن قرار مجلس الوزراء  بغلق المحلات مبكرا، جاء بعد مقترح تقدم به اتحاد الغرف التجارية بشأن مواعيد غلق المحلات، خاصة بعد أن اعتاد أصحاب المحلات والمستهلكين على الغلق مبكرا بسبب أزمة اجتياح فيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أن  فرض النظام من الأمور الواجبة على الدول، فيجب أن يتعلم الناس ثقافة  النظام والالتزام بالمواعيد، وأن هناك مواعيد للعمل وأخرى للراحة، لأن العمل 24 ساعة، يمثل ضغطا على الطاقة بكافة أنواعها، كما أنه يعتبر مشكلة كبيرة لتوفير عنصر الأمن والآمان.

المقاهى

ولفت”الطحاوى” إلى أن غلق محلات الحرف اليدوية  والورش الساعة 5 مساء، يساعد المواطنين على الراحة، حيث إن هذه الورش تتسبب في الكثير من الإزعاج، وخلق حالة من الضوضاء على مدار اليوم، كما أن فتح المقاهي لأوقات متأخرة، تعطل الشباب وتعوقهم عن استثمار وقتهم فيما يفيد، وتعتبر أيضا مصدر إزعاج للمواطنين.

وأوضح نائب رئيس شعبة الأدوات المنزلية، أن مثل تلك الخطوة تهدف إلى تنظيم أوقات العمل وتنشيطها والقضاء على العشوائية، وهو ما يتطلب إجراءات حازمة للتطبيق الفعلي، نظرا لتغيير عادات المصريين، لإلزام هذه المحلات بالمواعيد الجديدة، بما يحقق الترابط الأسري، وتحسين الصحة، مشيرا إلى أن قطاع الأدوات المنزلية والكهربائية لن يتضررمن القرار،على أن يطبق بدون أى استثناءات وبحزم، كما طبق  خلال فترة كورونا الماضي وعلى الجميع.

المحلات التجارية

 

وعن تأثر العمالة بالمحلات التجارية، نتيجة لهذا القرار، أكد “الطحاوى” أن العاملين لن يتأثروا لطبيعة إغلاق المحلات والتى تنتهى فى الثانية عشر مساء، وهو ما اعتاد عليه المواطنين لان المواعيد تقريبا ثابتة منذ دخول جائحة كورونا حيث اعتاد المستهلك والتاجرعلى الغلق في تمام الساعة العاشرة مساء.

البيع والشراء

وأكد أن هذا القرار سيوفر درجة كبيرة من الأمن والآمان للمواطنين، ويحد من حالات السرقة والاختطاف التى ظهرت مؤخرا عن طريق “التوك توك” والدرجات البخارية فى عدد من المناطق وتحدث معظمها منتصف الليل،بالاضافة الى عودة المهنين والحرفيين” النقاش، الكهربائى”، السباك” الى عملهم، الأصلى بعد أن تركوها ولجأو الى قيادة “التوك توك”، متابعا أن مواعيد غلق المحلات  التجارية والورش مناسبة جدا للعملية التجارية ولا تؤثر سلبا،على عملية البيع والشراء على حد قوله.

المطاعم والمنشآت السياحية

وطالب نائب رئيس شعبة الأدوات المنزلية بغرفة القاهرة التجارية، الحكومة بتطبيق القرار على كافة المحلات التجارية والمطاعم والمنشآت السياحية، دون استثناء لأحد، مؤكدا انه لايعقل أن تطبق الإغلاق على محلات “الأدوات المنزلية، والورش،السباكة” ولا يطبق على الملاهى الليلية والكباريهات ومحلات الكحول والخموروالتى تظل تعمل حتى الرابعة صباحا، مشيرا إلى أنه تم السماح لهذه المطاعم فعليها دفع ضرائب زيادة على حد قوله.

Posted in تجارة وصناعة

مواضيع مرتبطة