القائمة إغلاق

«غرفة الطباعة والتغليف»: خفض سعر الفائدة يساعد على جذب الاستثمارات

الطباعة

رحب أحمد جابر رئيس غرفة صناعة الطباعة والتغليف باتحاد الصناعات المصرية، بقرار البنك المركزي خفض أسعار الفائدة بواقع 0.5 % ليصبح 8.25% للإيداع و9.25% للإقراض، مؤكدا أن رجال الصناعة يطالبون منذ فترة بتخفيض الفائدة، والذى يؤدى فى النهاية الى زيادة الاستثمار وجذب المستثمرين لانشاء المشروعات الصناعية فى مصر بالاضافة الى توفير فرص العمل وتشغيل الشباب.

الاستثمارات

وأضاف “جابر” لـ”عالم المال” أن الاقتراض بنسبة فائدة أقل يساعد على جذب الاستثمارات، والتوسع فى المشروعات الصناعية، مطالبا البنك المركزى بالمزيد من مثل هذه القرارات، خاصة بعد المبادراة الأخيرة والخاصة بالاقتراض وخفض نسبة الفائدة الذى اطلقها منذ فترة خلال أزمة كورونا .

خفض أسعار الفائدة

وأشار رئيس غرفة  صناعة الطباعة والتغليف، إلى أن خفض أسعارالفائدة يؤدى إلى زيادة الاستثمار وإقبال مستثمرين جدد، سواء مصريين أو أجانب للاستثمار فى مصر، وهو ما يحتاجه الاقتصاد المصرى خلال هذه الفترة، موضحا أن أغلب الدول الأوروبية والصناعية لا تحسب فائدة التى تقدر “صفر” فى البنوك لديها وهو ما يزيد الاستثمارات، بالإضافة إلى زيادة فرص العمل، لافتا إلى أن خفض سعر الفائدة يخفف الأعباء عن الصناع والمستثمرين، خاصة مع استمرار تراجع سعر الدولار أمام الجنيه المصرى، لاسيما مع التأثيرات السلبية لتداعيات جائحة كورونا، متابعا أن هذا القرار يشجع على الاستثمار، مطالبا بزيادة الخفض خلال الفترة المقبلة لإنعاش الصناعة الوطنية، فضلا عن النهوض بالاقتصاد المحلى.

البنك المركزى

وأوضح” جابر” أن خفض الفائدة بهذه النسبة له نتائج إيجابية على القطاع الصناعى بشكل كلى، خاصة الورق حيث سيساهم على زيادة خفض الفائدة نمو القطاع، والحد من الاستيراد، بالإضافة إلى القدرة على توافر المنتجات، وعدم وجود أى احتكار بالأسواق.

يذكر أن لجنة السياسة النقديـة للبنك المركـزى المصـرى، قررت فى اجتماعهـا  الـأسبوع الماضى، خفض كل من سعر عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزى بواقع 50 نقطة أساس ليصل إلى 8.25% و9.25 % و8.75% على الترتيب، كما تم خفض سعر الائتمان والخصم بواقع 50 نقطة أساس ليصل إلى 8.75%.

Posted in تجارة وصناعة

مواضيع مرتبطة