القائمة إغلاق

جائحة كورونا ترفع مبيعات عسل النحل في مصر بنسبة 7%

كشف فتحي بحيرى رئيس اتحاد النحالين العرب، عن زيادة نسبة مبيعات عسل النحل المصري، خلال جائحة كورونا المستجد، التي أدت إلى زيادة استهلاك العسل في مصر بنسبة تتراوح ما بين 5 إلى 7% ، مؤكدا أن الجائحة غيرت من ثقافة المجتمع المصري في استهلاك العسل.

وقال “بحيرى” لـ”عالم المال” إن حجم إنتاج العسل في مصر تجاوز 15 ألف طن سنويا، يتم تصدير 2500 طن منها للخارج، مشيرا إلى أن قطاع صناعة العسل يعمل به ما يقرب من 25 ألف أسرة تعمل في تربية النحل.

سعر العسل المصري

وتابع “بحيرى” أن تفشى فيروس كورونا المستجد خلال الموجة الأولى، وتأكيد منظمة الصحة العالمية على ضرورة تقوية جهاز المناعة، ساهما في زيادة الطلب على العسل المصري باعتباره من الأغذية المفيدة لرفع المناعة، لافتا إلى أن سعر العسل المصري بمختلف أنواعه يعد في متناول جميع الفئات بينما العسل المستورد يمثل نسبة لا تتجاوز 20% من المعروض بالسوق المصري.

وعن تطوير منظومة تربية النحل في مصر، أكد “بحيرى” أن وزارة الزراعة أعلنت خلال الفترة الماضية عن تنظيم ندوات تستهدف تقديم الدعم الفني ونقل التوصيات الفنية التي من شأنها تطوير منظومة تربية النحل وتعريف النحالين بأساليب تطبيق نظم الجودة العالمية، وتطوير منظومة التعبئة والتغليف لإنتاج العسل وكافة منتجات النحل عالية الجودة، وينعكس ذلك بشكل مباشر علي زيادة القدرة التنافسية وتسهيل النفاذ إلي الأسواق العالمية، وتقديم منتجات متميزة للمستهلك المصري.

اتحاد النحالين العرب

وأشار رئيس اتحاد النحالين إلي أهمية التوعية بأهمية عسل النحل في تحسين الأوضاع الصحية والغذائية للمواطن من خلال تغيير النمط الغذائي له بأن يكون عسل النحل أحد عناصر الوجبة الغذائية للمواطنين، موضحا أن نصيب المواطن المصري من عسل النحل يعد منخفضا ولا يتجاوز 150 جراما سنويا مقارنة بالمتوسط العالمي البالغ 2 كيلو جرام، على حد قوله.

مهرجانات العسل المصري

وعن الهدف من تنظيم مهرجانات للعسل المصري، أكد” بحيرى” أن التوجه نحو تنظيم مهرجانات عسل النحل يأتي في إطار دعم سياسة تنظيم المؤتمرات والمهرجانات التي تحقق رواجا لعمليات التسويق التي تعد أحد أهم مشاكل الإنتاج وفقا لضوابط معتمدة من الدولة، فضلا عن الوقوف علي مشاكل النحالين بالتعاون مع الأجهزة الحكومية المعنية بوزارة الزراعة.

Posted in الرئيسية

مواضيع مرتبطة