القائمة إغلاق

تعرفي على الأساليب الصحيحة في تربية الأطفال

تربية الأطفال هى تنشئة الطفل منذ لحظة ولادته وحتى وصوله لسن البلوغ، والتربية هي الممارسات التي يتّبعها الوالدان لإعداد حياة الطفل من خلال تعليمه الالتزام بقواعد المجتمع الذي يعيش فيه، والتعامل مع الآخرين بالشكل الصحيح.

السر وراء نوم الأطفال أثناء الاهتزاز (دراسة)

وهناك عدة عوامل تؤثر في التربية منها:

– البيئة الخارجية المحيطة بالطفل وكيفية نشأة والديه في طفولتهم.

–  والمعتقدات الدينية ومدى تقبل العالم الخارجي للطفل، ومعرفة الطرق الصحيحة لدعم الطفل في جميع مراحل نموه.

– اتّخاذ القرارات المتعلّقة بالقضايا المختلفة، واختيار الطرق المناسبة في أساليب الثواب والعقاب الخاص بالأطفال.

– تربية الأطفال من المهام الصعبة، لأنهم بحاجه دائمة إلى الرعاية والاهتمام في جميع مراحل النمو، مع القدرة على التوازن بين الجانبين العاطفي والسلوكي، والعمل بالتوازي على إشباع الجانب العاطفي من خلال مد الطفل بالأمان والحنان، مع الحرص على ضبط الجوانب السلوكية للطفل، واتباع أسلوب الثواب والعقاب من أحسن الأساليب في تربية الأطفال.

كتب تربية الأطفال

هناك عدة كتب يمكن للأم الاستعانة بها أثناء تربية أطفالها، لمساعدها وإرشادها إلى أساليب التربية الصحيحة، والأساليب الحديثة عند التربية، لأن كل جيل يختلف عن الآخر في أساليب التربية المختلفة، ومن امثلة تلك الكتب هي:

  • كتاب تنشئة الطفل وسبل الوالدين في معاملته ومواجهة مشكلاته.
  • كتاب كيف نربي أولادنا.
  • كتاب كيف نصنع طفلًأ متميزًا.
  • كتاب 25 خطأ وأسلوبا مرفوضا في تربية الأطفال وأسبابها.
  • كتاب الطفولة مشاكل وحلول.
  • كتاب الطفل من الحمل إلى الرشد.

الأساليب الصحيحة في تربية الأطفال

ينبغي اتباع عدد من الأساليب الصحيحة في تربية الأطفال، حتى يتمتع الأطفال بصحة نفسية جيدة، ومن ضمن الأساليب هي:

  • عدم إصدار الأوامر بشكل متسلط، والديكتاتورية في التعامل مع الأطفال مع عدم العنف لفرض السيطرة على الطفل.
  • الالتزام بالأخلاق والعادات المجتمعية أثناء التربية، واستخدام أسلوب التعامل باللين والحزم معا، أي بعد وضع الحدود والممنوعات من التصرفات الخاطئة الغير مرغوب فيها، مع تفسير وذكر الأسباب المقنعة.
  • ينبغي مراقبة الأم والأب لتصرفاتهما التي يقومان بها أمام الأبناء وضرورة ألا يقول الأب والأم أشياء ويقومون بتنفيذ أشياء أخرى.
  • عدم تبادل الإهانات والألفاظ الجارحة مع الحفاظ على الاحترام بين الوالدين أمام الأبناء، حتى لا يصبح الطفل أكثر عرضة للإصابة بالأمراض النفسية والشعور بعدم الأمان.

أخطاء تربية الأطفال

تربية الأطفال ليست من الأمور السهلة وإعداد طفل سوي يحتاج إلى بذل الكثير من الجهد، ويسعى دائما الأهل إلى محاولة تربية أبنائهم على أساليب التربية الصحيحة إلا إنهم عادة ما يقعوا في بعض الأخطاء منها :

  •  الدلال المفرط وعدم رفض الأهل لأي شيء يطلبه الطفل، ومن المحتمل أن يكبر الطفل الذي كان مدللاً بشكل مفرط ليعتقد أنه مميز جداً ويستحق معاملة خاصة، وهو ما يؤدي إلى فشل علاقاته الشخصية، ومن الممكن أن يشكل له عددا من المشكلات النفسية عندما يكبر، حيث يشعر بالتمييز والاهتمام الدائم.
  • ومن أخطر الأشياء هى عندما يعاقب، أو يقوم أحد الوالدين بمعاقبة الطفل، ويقوم الآخر بكسر العقاب ويقول الاختصاصيون النفسيون إن ذلك يعلّم الطفل الكذب والخداع.
  • استخدام أساليب التهديد والإهانة اللفظية، لأن ذلك يجعل الطفل يشعر بعدم الثقة بالنفس وتفاعله مع الآخرين ويعرضه أن يصبح شخصا انطوائيا.
  • أظهرت الدراسات أن مقارنة الطفل بغيره قد تشوّه شخصيته وتفقده ثقته بنفسه، وتجعله يشعر بالنقص لأنه لكل طفل مهارات خاصة تميزه عن الآخر.

وعلى الوالدين تفادي الاختلاف في وجهات النظر فيما يتعلق بالعقاب، وتوجيه الطفل إلى السلوك الصحيح كي تتكوّن لديه صورة واضحة عن شكل العقاب الذي يتلقاه في حالة أخطأ.

Posted in الاسرة والمجتمع

مواضيع مرتبطة