القائمة إغلاق

أوراق وخطوات التسجيل بنظام التأمين الصحي الجديد.. “تفاصيل”

حددت منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد، الأوراق المطلوبة للتسجيل والاشتراك بالمنظومة الجديدة داخل المحافظة، ومن ثَّم الانتفاع بالخدمات والرعاية الصحية وفق أحدث المعايير العالمية والتي تكفلها المنظومة للمنتفعين بها، مشيرة إلى أن الأوراق المطلوبة للتسجيل تشمل بطاقة الرقم القومي وشهادات الميلاد المميكنة، أما بالنسبة للأطفال تستخدم شهادات الميلاد فقط.

وأشارت إدارة مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، بالمحافظات، إلى أن التسجيل متاح في المراكز والوحدات الصحية الجاري تجهيزها والمقرر انضمامها للعمل ضمن المنظومة الجديدة بمحافظات المرحلة الأولى (بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية، جنوب سيناء، أسوان، الأقصر)

إجراءات التسجيل

وأضافت الإدارة، أن إجراءات التسجيل بالمنظومة الجديدة تبدأ من خلال ذهاب الأسرة إلى المركز أو الوحدة الصحية التابعة لها الأسرة أو الأقرب لمحل السكن لتسجيل البيانات، على أن يكون متوافرًا لدى أفراد الأسرة بطاقات الرقم القومي لكل الأسرة، وشهادات الميلاد للأطفال أو صورة منها، وبعد تسجيل البيانات سيتم فتح ملف عائلي للأسرة، على أن يتم بعد ذلك إجراء الفحص الطبي الشامل أو تحديد الموعد المناسب لإجرائه، للاطمئنان على كل أفراد الأسرة، ومن ثَّم الانتفاع بالخدمات الصحية للمنظومة من خلال هذا الملف العائلي للأسرة.

المسجلين بالمنظومة

وتابعت إدارة المشروع: أن إجمالي الذين سجلوا بالمنظومة الجديدة في محافظات المرحلة الأولى سالفة الذكر بلغ 3.414.838 مليون مواطن حتى الآن، منها 654.776 ألف مواطن ببورسعيد، 800 ألف مواطن بالأقصر، 939.301 ألف مواطن بالإسماعيلية، 84.567 ألف مواطن بجنوب سيناء، 753.229 ألف مواطن بأسوان، بالإضافة إلى 182.965 ألف مواطن بالسويس.

محافظات المرحلة الأولى

ووجهت إدارة مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، دعوتها إلى كافة أفراد وفئات المجتمع بمحافظات المرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد بالتوجه إلى المراكز والوحدات الصحية التابعين لها أو الأقرب لمحل سكنهم للتسجيل بالمنظومة ومن ثَّم الانتفاع بالخدمات والرعاية الصحية التي تكفلها لهم فور بدء تشغيلها بالمحافظات.

نظام تكافلي اجتماعي

وأكدت الإدارة، أن نظام التأمين الصحي الشامل الجديد نظام تكافلي اجتماعي يضمن العلاج لكل المصريين، ويقدم من خلاله خدمات طبية ذات جودة عالية لجميع فئات المجتمع دون تمييز، وتتكفل فيه الدولة بغيرالقادرين، كما يسهم النظام في تقليل الإنفاق الشخصي من المواطنين على الخدمات الصحية والحد من الفقر بسبب المرض.

Posted in صحة

مواضيع مرتبطة