القائمة إغلاق

“الصحة” تحذر من خطورة نزع الكمامة عند التحدث

حذرت وزارة الصحة والسكان المواطنين من نزع الكمامة عند التحدث مع الآخرين للوقاية من عدوى كورونا ، مؤكدة أن الكمامة تحمى من العدوى وتمنع تناثر الرزاز المحمل بالفيروس.

 

الإجراءات الوقائية 

ودعت وزيرة الصحة، المواطنين لاتباع الإجراءات الوقائية والاحترازية للحماية من العدوي من خلال مراعاة التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات والتطهير المستمر للأسطح والأماكن المختلفة والبعد عن الزحام .

 

وكان الدكتور إيهاب عطية مدير إدارة مكافحة العدوى، بوزارة الصحة والسكان،  أكد أن الكمامات القماشية لا تحمى من الإصابة بعدى فيروس كورونا المستجد، وإنما وسيلة لحجب الرذاذ المتطاير من الأشخاص المصابين أو المشتبه فى إصابتهم.

نقل العدوى

وأوضح إيهاب عطية أن: “الكمامات القماشية غير آمنة مائة بالمئة، ويمكن وصول عدوى كورونا من خلالها”، لافتا أنه فى كل الأحوال ارتداء الكمامة القماش أفضل من عدمه، كما أنها تحد من نقل العدوى من الشخص المصاب، كونها تمنع الرذاذ المتطاير من الوصول للشخص السليم.

وتابع: لو أنا شخص مصاب ولا أرتدى كمامة وأمامى شخص سليم يرتدى كمامة قماش وحدث أن تطاير رذاذ من العطس أو الكحة ووصل إلية فإن الكمامة القماش هنا لا تحمى من مخاطر العدوى بالفيروس.

 

Posted in صحة

مواضيع مرتبطة