القائمة إغلاق

«وزيرة البيئة» تعلن عن تنفيذ مصنع تدوير مخلفات جديد بالمنيا

وزارة البيئة

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة ، إن مشروع وحدات بيوجاز المنزلية بمحافظة المنيا، يأتي ضمن جهود تنفيذ منظومة ادارة المخلفات، لافته أن المحافظة تعد إحدى محافظات الصعيد التي تحظى باهتمام كبير في تنفيذها، فخلال العامين الماضيين قامت وزارة التنمية المحلية بإنشاء مصنع لتدوير المخلفات بتونا الجبل، في إطار البروتوكول الموقع بين وزارات التنمية المحلية والبيئة والانتاج الحربى والهيئة العربية للتصنيع من موازنة ٢٠١٩ /٢٠٢٠، ووصلت نسبة التنفيذ حوالي ٦٥٪، وقامت وزارة البيئة بدعم المحافظة بمعدات لعدد ٢ محطة وسيطة متحركة في كل من المنيا ومغاغة تمثلت في ٤ سيارة مرسيدس حمولة ٥٢م٣ و٢ لودر كبير من موازنة جهاز تنظيم ادارة المخلفات.

وأشارت وزيرة البيئة، إلى أنه سيتم تنفيذ مصنع تدوير مخلفات جديد في المنيا، من خلال برنامج مبادلة الديون الإيطالي، وتنفيذ محطة وسيطة ثابتة بمغاغة ومحطة متحركة في ديرمواس.

الطاقة الحيوية

وأوضحت “وزيرة البيئة” أن وحدات انتاج البيوجاز هي نموذج مبسط لفكر الاقتصاد الدوار، الذي يسعى العالم حاليا لتحقيقه، حيث بدأت وزارة البيئة بالعمل على تكنولوجيا البيوجاز من سنوات قامت خلالها مؤسسة الطاقة الحيوية التابعة للوزارة بإنشاء ١٣٠٠ وحدة بيوجاز في الأقصر والفيوم وأسيوط، لنشر فكر مختلف في التعامل مع روث الحيوانات والمخلفات الزراعية للاستفادة منهم في انتاج طاقة رخيصة للاستخدام المنزلي وسماد عضوي جيد، وذلك في إطار توجه الوزارة لنشر فكر إعادة الاستخدام وعدم إهدار الموارد بتحقيق الاستفادة المثلى منها، مضيفة أن مشروع وحدات المنيا يحقق فكر الاقتصاد الدوار ببساطة وكفاءة من خلال الاستفادة من المخلف لإنتاج طاقة نظيفة آمنة مستدامة ورخيصة تفيد أهل القرية.

إطلاق ٦ شركات ناشئة

وأضافت “وزيرة البيئة” أن المشروع يحقق أيضا فكر الوظائف الخضراء من خلال توفير فرص عمل بتدريب الشباب ومساعدتهم على انشاء شركات، حيث نتج عن المشروع إطلاق ٦ شركات ناشئة وتدريب ٦ مهندسين و٦ فنيين، بالإضافة إلى ما تحققه الوحدات من عائد اقتصادي، فالوحدة توفر طاقة توازي ٢ أنبوبة بوتجاز شهريا وسماد عضوي. فالمشروع يعد نموذجا مبسطا للتنمية المستدامة بتحقيق مردود بيئي واقتصادي واجتماعي تقدمه مصر للعالم من قلب ريف الصعيد المصري، بما يعد رسالة واضحة ومباشرة للمواطن حول العمل البيئي وأهدافه ومزايا تحقيق التنمية المستدامة على الفرد والمجتمع.

وأشارت “فؤاد”، إلى أن المشروع يحقق مردود آخر لا يقل أهمية على المستوى الوطني والدولي وهو التصدي لآثار التغيرات المناخية، بالتخفيف من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري التي ستنتج من حرق المخلفات، والتي وفر هذا المشروع طريقة آمنة للتخلص منها.

تنمية المجتمع

وأشادت “وزيرة البيئة”  تشيد بدور المرأة المصرية في صون الموارد الطبيعية والحفاظ على البيئة وتنمية المجتمع، حيث استطاعت أن تحول المشكلة إلى فرصة، وكانت أول متبني وداعم لفكر انتاج البيوجاز من روث الحيوانات ومخلفات الحقل، ومنهن السيدة منى الخضيري من أول السيدات التي قمن بإنشاء وحدة بيوجاز منزلي بمحافظة الأقصر، وأول سيدة تؤسس شركة لوحدات انتاج البيوجاز، حيث أعلنت الوزيرة إطلاق اسمها على إحدى الوحدات المنفذة بالمنيا، وقدمت العزاء لعائلتها بعد أن وافتها المنية إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.

Posted in عاجل،قبلي وبحري

مواضيع مرتبطة