القائمة إغلاق

«الأعلى للجامعات»: ليس هناك نية لتأجيل العام الدراسي أو إلغاءه أو اللجوء إلى الأبحاث

مع زيادة معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، أثيرت الكثير من التساؤلات في أذهان عدد كبير من أولياء الأمور والطلاب الجامعيين بشأن إمكانية تأجيل العام الدارسي أو اللجوء إلى الأبحاث مثلما حدث العام السابق.

وزادت التساؤلات أكثر بعد صدور قرار تأجيل الأمتحانات لما بعد إجازة منتصف العام ضمن القرارات التي تتخذها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا، حيث فيما كشف مصدر مسؤول بالمجلس الأعلى للجامعات حقيقة تأجيل العام الدراسي أو إلغاءه.

فيما أكد مصدر مسؤول بالمجلس الأعلى للجامعات، أن مصير التعليم الجامعي هو اتمام الامتحانات وليس هناك نية لتأجيل العام الدراسي أو إلغاءه أو اللجوء إلى الأبحاث.

جاء ذلك في أعقاب إعلان الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث باسم وزارة التعليم العالي، أنه من الوارد تأجيل الامتحانات إلى نهاية العام، بسبب فيروس كورونا.

وأوضح عبد الغفار، في تصريحات لبرنامج «الحياة اليوم»، أن قرار تأجيل الامتحانات، تم وفقا لظروف جائحة كورونا، قائلا: «قرار تأجيل الامتحانات مكنش متقرر أصلا.. ولكن وفقا للأوضاع يتم اتخاذ القرارات.. نحن نتخذ القرار الأنسب وفقا للموقف والظرف».

Posted in الرئيسية،عاجل

مواضيع مرتبطة