القائمة إغلاق

«طردني واستولى على منقولاتي» معاناة زوجة بمحكمة الأسرة

أقامت زوجة دعوى طلاق للضرر، وحبس، ضد زوجها، أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، ادعت فيها تخليه عن مسئولية ابنه المريض،

ورفضه سداد مصروفات علاجه والإجراءات الطبية التى قام بها والتى كلفتها 250 ألف جنيه وفقا لمستندات وفواتير، بسبب خلافات نشبت بينها ووالدته،  لتؤكد:” هجرني طوال 7 شهور، وطردنى من مسكن الزوجية واستولى عليه ومنح منقولاتي لشقيقاته، وامتنع من سداد النفقات لنا، وفق للشهود والمستندات”.

وأضافت الزوجة، إلي وقوع ضرر عليها، يترتب عليه حقها فى الطلاق، وأن الزوج هو ما تخلى عن مسئوليته الشرعية، وحرمها وطفلها من حقوقهم المادية والمعنوية.

وأشارت الزوجة”ج.س.ن” لمحكمة الأسرة لطلب الطلاق، رداً على دعوى النشوز التى أقامها زوجها، ليحرمها من الحصول على حقوقها:

“رفض تطليقي وتركني معلقة، وبدأ فى تبديد منقولاتي وبيعها، مما دفعني بإقامة دعوى لحبسه بعد تخلفه عن دفع حقوقي الشرعية” .

وأكملت بدعواها:”اعتاد على تعنيفي أمام طفلى، والإساءة لي، ورغم تحملى العنف والإساءة، وحبسي بالشهور وحرمانى من حقوقى الشرعية، حرم ابني من حقه بالحياة وتبرأ من نسبه، وواصل تهديدي، وقرر تركي معلقة”.

وأكدت الزوجة:” يئست منه وخشيت على نفسي  منه بسبب سوء أخلاقه، وطلبت من والدته التدخل، ولكنها رفضت، ولاحقتني بتهمة التعدي عليها كذبا، وحاولت إسقاط حقى فى الحضانة انتقاما مني، رغم أنها ترفض رؤية حفيدها، وبدئوا فى التهديد بقتلى وفق الرسائل والمكالمات والشهود”.

Posted in أخبار الساعة

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً