القائمة إغلاق

“الحماقى”: زيارة السيسي لقبرص لتسهيل حركة الاستثمارات ومواجهة الخطر التركى

علقت الدكتورة يمن الحماقى المحاضرة ومقررة البحوث الاقتصادية بجامعة عين شمس، على زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى قبرص اليوم الأربعاء، لعقد قمة ثلاثية ثامنة بالاشتراك مع دولة اليونان، مشيرة إلى أن القمة تأتى فى إطار التعاون الدائم الذى يتم بين الدول الثلاث على المستوى الحوارى والدور الوسيط الذى تلعبه الدول الثلاث بمنطقة الشرق الاوسط فى التعاون بالمسارات المختلفة الاقتصادية والسياسية والامنية.

توطيد الاستثمارات

وأضافت مقررة البحوث الاقتصادية فى جامعة عين شمس فى تصريحاتها لـ “عالم المال” ، أن الزيارة تأتى فى مقامها الأول لتوطيد العلاقات الاقتصادية بين الدول الثلاث تجاريا واستثماريا وفى الطاقة، والجزء السياسى مرتبط بمواجهة المخاطر التى تمر بها المنطقة خاصة وأن اليونان وقبرص دولتين يتعرضان حاليا لصعوبات شديدة من قبل تركيا، لافتة إلى أن تركيا تمثل خطرا أمنيا فى المنطقة بالنسبة لقبرص واليونان، فضلا عن التنقيب الجائر عن الغاز والطاقة الذى يتم عن طريق تركيا لانه إخترق خصوصية الدولتين، وبالتالى هذه القضايا تحتاج دائما الى التنسيق  الدولى والإقليمى لمواجهة هذه المخاطر.

الهجرة غير الشرعية وتركيا

ونوهت إلى أن عقد القمة الثامنة اليوم يعنى وجود توطيد للعلاقات بين مصر وقبرص واليونان، وضرورة التشاور الدائم والمتكامل للأدوار لتقوية العلاقات فى مواجهة المخاطر الأمنية، التى من ضمنها ملف الهجرة غير الشرعية الذى لعبت فيه مصر دور بارزا بدليل عدم وجود اى هجرة فى الوقت الراهن، ولكن فى نفس التوقيت تركيا تمارس إبتزاز من الناحية الحدودية فى الهجرة غير الشرعية وتضغط على قبرص واليونان .

تذليل الصعوبات

وأكدت أنه من الناحية الاقتصادية، الزيارة لها أهمية كبيرة  فى استغلال مشروعات الطاقة للكشف عن المزيد من الحقول، فضلا عن المطالبة المستمرة لتقوية التعاون الاقتصادى بين الدول الثلاث وفتح باب الاستثمار المتبادل، لان مصر مع المشروعات القومية الكبرى لديها فرص هائلة فى الاستثمارات، والمطلوب استغلال ذلك فى جذب المستثمر اليونانى وزيادة تواجده، لذلك لابد من بحث توفير السبل المنظمة والميسرة للتحديات التى تواجه الاستثمار داخل مصر وتذليل الصعوبات.

 

وجدير بالذكر، استهل الرئيس عبد الفتاح السيسي زيارة قبرص باللقاء مع الرئيس القبرصي نيكوس أنستاسيادس، الذي أعرب عن اعتزازه بزيارة الرئيس وبخصوصية الروابط التاريخية بين مصر وقبرص، مشيداً بمتانة العلاقات بين البلدين، والتي تتطور بشكل متنامٍ في مختلف المجالات، ومؤكداً تطلع قبرص لتحقيق المزيد من الخطوات الملموسة بهدف ترسيخ أطر التعاون الثنائي والصداقة القائمة بين البلدين، فضلاً عن مواصلة تعزيز آلية التعاون الثلاثي مع اليونان، لا سيما في ظل الدور الذي تقوم به مصر كركيزة للاستقرار في الشرق الأوسط، فضلاً عن جهودها في إطار مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية.

 

Posted in أخبار الساعة،اقتصاد محلي

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً