القائمة إغلاق

قبل انطلاق المرحلة الثانية بساعات.. استنفار أمني بالقاهرة لتأمين انتخابات النواب 2020

انتشرت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة تحت إشراف اللواء أشرف الجندي مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة، بعدما أعلنت حالة الاستنفار الأمني تمهيدًا لتأمين انتخابات مجلس النواب 2020، بداية من غدا السبت إلى الأحد، وتم تركيب بوابات التعقيم الإلكترونية أمام مداخل اللجان حفاظا على حياة المواطنين من تفشي فيروس كورونا.

وبدأت الخدمات الأمنية في الانتشار عقب وضع الخطة الأمنية تحت قيادة اللواء أشرف الجندي مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة، واللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة لمباحث العاصمة.

كانت الأجهزة الأمنية بالقاهرة، أنهت استعداداتها الأمنية لتأمين انتخابات مجلس النواب، وعقد اللواء أشرف الجندى مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة اجتماعًا أمنيا مع مديري الإدارات بالمحافظة ورؤساء القطاعات لمناقشة خطة تأمين اللجان الانتخابية.

وشدد مدير الأمن، على تطبيق سياسة الوزارة فى تأمين سير العملية الانتخابية، والعمل على توفير كافة أوجه الدعم اللوجيستي اللازم للتيسير على الناخبين، ومنها تجهيز مقاعد متحركة لكبار السن وذوى الإعاقة للتيسير عليهم.

ووضعت الأجهزة الأمنية بالقاهرة خطة أمنية محكمة لتأمين العاصمة، واعتمدت الخطة الموضوعة على إنشاء غرفة عمليات متابعة الانتخابات مجهزة بأحدث التقنيات وشاشات المراقبة لمتابعة ورصد أحداث العملية الانتخابية بكافة المقرات ومحيطها ومرتبطة بغرف العمليات الرئيسة بالوزارة ومختلف الجهات الأمنية ومحافظة القاهرة، مع التأكيد على الإجراءات الاحترازية وارتداء الكمامات اثناء دخول المواطنين اللجان للإدلاء بأصواتهم.

واشتملت الخطة على نشر دوريات أمنية وأطواف بحثية بكافة مناطق العاصمة، بالإضافة لذلك سيتم تحديد أماكن حاكمة لتمركزات من تشكيلات أمنية من قوات الأمن المركزى والإدارة العامة لقوات أمن القاهرة وعناصر التدخل السريع بكل من دوائر أقسام المحافظة للاستعانة بها عند الحاجة إليها، وتكثيف التواجد الأمني الفعال في محيط اللجان الانتخابية ونشر الأقوال الأمنية عالية التسليح في المحاور والميادين وبمشاركة قوات من الأمن المركزي والعمليات الخاصة مع الربط اللاسلكي مع غرفة العمليات الرئيسية لتحقيق سرعة الانتقال تحسباً لحدوث أية أحداث طارئة قد تستدعي التدخل.

كما أكد ضرورة توفير الأماكن المناسبة لكبار السن وتوفير الراحة لهم لحين انتهائهم من الإدلاء بأصواتهم.

واشتملت الخطة على قيام رجال المفرقعات بعمل مسح شامل لجميع مقار اللجان ومحيطها بصفة دورية حتى انتهاء عمليات التصويت وتسليمها لعناصر التأمين المكلفة بحمايتها عقب تعقيمها.

Posted in أخبار الساعة،الرئيسية

مواضيع مرتبطة