القائمة إغلاق

إلغاء الاحتفال بتعامد الشمس على قدس الأقداس بمعبد قصر قارون

معبد قصر قارون

أعلنت محافظة الفيوم، اليوم الأحد، إلغاء الاحتفال بظاهرة تعامد الشمس على قدس الأقداس بمعبد قصر قارون هذا العام، والمقرر له غدًا الاثنين 21 ديسمبر.

وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتخذها المحافظة لمجابهة انتشار فيروس كورونا.

 

وأوضح الدكتور محمد التوني، المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أن احتفالية تعامد الشمس على قدس أقداس معبد قصر قارون، صبيحة غد الاثنين ستكون قاصرة هذا العام على التوثيق والتصوير من قِبل إدارة العلاقات العامة وهيئة تنشيط السياحة بالمحافظة فقط دون حضور إعلامي، بسبب ظروف فيروس كورونا.

 

ولفت المتحدث الرسمي إلى أن ظهور الموجة الثانية من كورونا كان سبباً في إلغاء العديد من مظاهر الاحتفالات بالمحافظة، ومنها الاحتفال بظاهرة تعامد الشمس على معبد قصر قارون، ومهرجان تونس للحرف اليدوية والفنون .

والذي يتم الاحتفال به  في الرابع عشر من ديسمبر كل عام على أن يتم الاحتفال به في شهر مارس بالتزامن مع الاحتفالات بالعيد القومي للمحافظة.

 

وأضاف «التوني» أن معبد قصر قارون يقع على الجانب الجنوبي الغربي لبحيرة قارون، ويرجع تاريخه إلى الحقبة اليونانية الرومانية، وتعتبر ظاهرة تعامد الشمس على المعبد صبيحة الحادى والعشرين من شهر ديسمبر من كل عام ظاهرة معمارية فلكية فريدة.

 

 

الانقلاب الشتوي

وتتعامد الشمس علي قدس أقداس المعبد الذي خُصص لعبادة الإله «سوبك»، تزامناً مع بداية الانقلاب الشتوي، حتى تنتشر الشمس بالمعبد كله من الداخل بحلول الظهر.

 

ويتكون المعبد من صالتين تؤديان إلى قدس الأقداس الذي يتكون من 3 مقاصير، وكان يوضع  بالمقصورة التي في المنتصف القارب المقدس للإله «سوبك»، ويوضع على جانبيه في المقصورتين الأخريين تماثيل للآلهة.

 

ويقع المعبد على بُعد 50 كيلو مترًا عن مدينة الفيوم، ويقع ضمن مدينة «ديونيسوس».

 

 

Posted in الرئيسية،عاجل،عقار وسياحة،قبلي وبحري

مواضيع مرتبطة