القائمة إغلاق

«الأوقاف» تصدر بيانا هاما بشأن غلق المساجد

أعلنت وزارة الأوقاف تشكيل لجنة إدارة أزمة بديوان عام الوزارة، برئاسة الشيخ جابر طايع يوسف رئيس القطاع الديني، وعضوية كل من رئيس الإدارة المركزية للتفتيش والرقابة ومدير عام الشئون القانونية ومدير عام المراجعة الداخلية والحوكمة، لاتخاذ ماتراه مناسبا في أي مخالفة تتصل بعدم تطبيق الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا.

وأضاف البيان أنه في حال رأى مدير أي مديرية ضرورة تستدعي غلق أي مسجد فعليه رفع الأمر فورا لرئيس اللجنة لتقرر ما تراه مناسبا سواء في أمر الغلق أم مجازاة المقصر مع عدم اتخاذ أي إجراءات فردية في هذا الشأن.

وشدد البيان على عدم فتح أي مسجد تم غلقه الا بمعرفة اللجنة وبقرار منها سواء أكان قد تم غلقه قبل هذا التنبيه أو تم غلقه بعده.

يذكر أن وزارة الأوقاف  تشرف على ما يقرب من 120 ألف مسجد على مستوى الجمهورية الأمر الذي يجعل المسئولية  مشتركة بين الوزارة ورواد هذه المساجد لافتا الى أن ديوان عام الوزارة يضم 47 مفتشا يتم توزيعهم على جميع المحافظات للمتابعة وإعداد التقارير  على الطبيعة واتخاذ القرارات المناسبة تجاه المخالفين، بالإضافة إلى وجود مفتش لكل 30 مسجدا في المحافظة الواحدة.

وأكد  الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني في تصريحات سابقة أن رواد المساجد بالفعل كان لديهم نوع من الاستهتار في بداية الموجة الثانية ومع انتشار المرض وارتفاع أعداد الوفيات التزم الجميع بالتعليمات والضوابط التي وضعتها الوزارة من إحضار الكمامة وسجادة الصلاة و الحفاظ على مسافة التباعد واستمرار عمال المساجد في غلق دورات المياة وفتح المسجد قبل موعد الصلاة بعشرة دقائق وغلقه فور انتهاء الصلاة.

وأوضح أن هناك رقابة صارمة وحملات تفتيش مكثفة على المساجد كلف بها وزير الأوقاف في أوقات الفروض الخمسة للوقوف على حالة الالتزام بالإجراءات الاحترازية من عدمه ولن نتوانى في غلق أي مسجد مخالف للتعليمات والضوابط حفاظا على صحة المواطنين.

وأكد طايع أن أعمال النظافة والتعقيم بجميع مساجد الجمهورية مستمرة يوميا دون توقف ويتم تكثيفها يومي الأربعاء والخميس من كل أسبوع استعدادا لصلاة الجمعة وكذلك عقب انتهاء الصلاة خاصة وأن المساجد تكون ممتلئة بالمصلين ويجب تعقيمها جيدا.

 

Posted in أخبار عالم المال

مواضيع مرتبطة