القائمة إغلاق

افتتاح مدرسة الثانوية الزراعية والإدارة التعليمية بوادي النطرون

افتتح اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية واللواء هشام أمنة محافظ البحيرة، اليوم السبت، مبنى الإدارة التعليمية الجديد المقام على مساحة 250 مترا مربعا بعدد 3 أدوار، وتكلفة 4,2 مليون جنيه، فضلا عن افتتاح مدرسة وادي النطرون الثانوية الزراعية على مساحة ١٩.٥ فدان وبتكلفة إجمالية ٤٠ مليون جنيه والمقامة، وفقاً لأحدث النظم والتقنيات الحديثة.

 

يأتي ذلك تاكيداً على اهتمام الدولة بدور التعليم الفني واهميته باعتباره النواة الأساسية فى تقدم الأمم، من خلال إعداد وتأهيل الكوادر المدربة وتوفير الأيدي الماهرة لسوق العمل.

وأشاد وزير التنمية المحلية بالمدرسة كنموذج متميز لتقديم أحدث النظم والتقنيات، مشيرا إلى أن قطاع التعليم ما قبل الجامعي هو ضمن أولويات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وعلى قائمة المشروعات القومية التي توليها الدولة اهتماماً كبيراً، وذلك من خلال العمل على تطوير وإصلاح التعليم والإرتقاء بالعملية التعليمة وتهيئة الأجواء المناسبة وإنشاء المدارس الجديدة وتحسين الأداء الوظيفي للمعلمين.

القيادة الحكيمة

وأكد محافظ البحيرة أن ما شهدته مصر خلال الست سنوات الماضية فقط تحت القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي، قائد التنمية، من مشروعات قومية واستثمارية وخدمية وتنموية، يعد إعجازاً حقيقياً وتحدياً غير مسبوق، مشيدا بالدعم الكبيرلوزير التنمية المحلية للمحافظة لتخطو بخطوات ثابتة ومدروسة نحو مزيد من التنمية والذى أثمر خلال العامين الماضيين عن تنفيذ أكثر من 3000 مشروع على أرض المحافظة منها ما تم الإنتهاء منه والجاري تنفيذه بإجمالي تكاليف إستثمارية تبلغ 55,5 مليار جنيه.

200 مدرسة

وأشار المحافظ إلى أنه كان لقطاع التربية والتعليم خلال تلك المدة نصيب كبير من تلك المشروعات، حيث تم تنفيذ عدد ٢٠٠ مدرسة بتكلفة ١.٤ مليار جنيه تم استلام 102 مدرسة بتكلفة 711 مليون جنيه، وجاري العمل بعدد 98 مدرسة أخرى بتكلفة 679 مليون جنيه.

حضر افتتاح المدرسة ومبنى الادارة التعليمية، نهال بلبع  نائب المحافظ وحازم الأشمونى  سكرتير عام المحافظة وكامل غطاس رئيس مدينة وادى النطرون، وياسر محمود وكيل وزارة التربية والتعليم، واللواء نير حمدى نائب رئيس الهيئة العامة للأبنية التعليمية، وهالة عبد الله مدير فرع هيئة الابنية التعليمية بالبحيرة ومحمد السيد مساعد الوزير للتخطيط وهشام الهلباوى مدير مشروع تنمية صعيد مصر بالوزارة واعضاء مجلسى الشيوخ والنواب.

17 مبنى

الجدير بالذكر أن المدرسة الجديدة تضم عدد 17 مبنى، بالإضافة للأفنية والمساحات الخضراء والطرق الداخلية على مساحة ٢٦٤٥٠ م٢ (٦ فدان و٧ قيراط تقريباً)، وتم إنشائها على مستويات بمناسيب مختلفة مقسمة إلى ٣ شرائح متساوية تقريباً يفصل بينهم أسوار من الدبش منها مزرعة مجهزة ومؤسسة للزراعة وملحق بها مبنى الطلمبات وبئر المياه محاطة بأسوار مباني من أربعة جهات بمساحة ١١ فدان بالاضافة  لعدد ١٧ مبنى.

 

 

Posted in قبلي وبحري

مواضيع مرتبطة