القائمة إغلاق

وفد من “الداخلية” يزور شابًا من ذوي الاحتياجات الخاصة “ضحية التنمر” بالشرقية

أوفد قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية، وفدا يضُم ضباط ورجال قسم حقوق الإنسان، بمديرية أمن الشرقية، بإشراف اللواء إبراهيم عبدالغفار، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية، اليوم الخميس، إلى قرية “المشاعلة”، التابعة لدائرة مركز شرطة أبو كبير؛ لزيارة الشاب محمد مصطفى من ذوي الاحتياجات الخاصة، ضحية واقعة تنمر من نجاريين اثنين علقاه في باب حديد وصورا الواقعة لبثها عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

قدم الوفد هدية من قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية للشاب، وسط جهود وزارة الداخلية لتقديم الدعم المعنوي له.

وفي وقتٍ سابق، ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الشرقية، القبض على نجارين اثنين؛ على خلفية اتهامهما في واقعة التنمر على شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة وتعليقه من ملابسه بقرية “الصورة” التابعة لدائرة مركز شرطة كفر صقر.

البداية كانت بتلقي اللواء إبراهيم عبدالغفار، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بتداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” مقطع فيديو يظهر خلاله التنمر والسخرية من شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة وتعليقه بواسطة أحد الأشخاص بقرية “الصورة” التابعة لمركز شرطة كفر صقر.

فور بحث الواقعة، تبين صحتها، وأن وراءها كلًا من: “أ.م” 25 سنة، و”م.ص” 22 سنة، نجارين مُسلح، أصدقاء، تبين قيام أحدهما بالتنمر والسخرية من المدعو “محمد مصطفى” شخص من ذوي القدرات الخاصة، والمتهم الآخر صور الواقعة.

جرى ضبط المتهمين، وتحررعن ذلك المحضر اللازم، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبسهما على ذمة التحقيقات.

Posted in قبلي وبحري

مواضيع مرتبطة