القائمة إغلاق

“الإسكندرية” تعود للحياة بعد موجة من الطقس السيئ

شهدت محافظة الإسكندرية ظهر اليوم السبت حالة من الاستقرار في الأحوال الجوية، وبدأت أشعة الشمس في السطوع صباحا، وذلك بعد يوم عاصفة شهدته المدينة، إثر تعرضها لعاصفة من سيول الأمطار الغزيرة التي صاحبها ثلوج.

 

وشهدت الشوارع والمحاور الرئيسية وعلى رأسها الكورنيش وشارع أبوقير والطريق الساحلي، بعد نزح المياه صباح اليوم في أغلب الطرق، سيولة مرورية وانتظام في حركة السيارات على أغلب المحاور.

تراكم المياه بالشوارع

وأدت سيول الأمطار التي ضربت المحافظة أمس إلى تراكم المياه في عدد من الشوارع الرئيسية، والجانبية، وسط استمرار سوء الأحوال الجوية وهطول الأمطار بغزارة دون انقطاع على جميع أنحاء محافظة الإسكندرية خلال الساعات الماضية.

 

وقد أهابت محافظة الإسكندرية بالمواطنين عدم النزول إلا للضرورة القصوى حتى يتسنى للجهات التنفيذية القيام بأعمالها في كسح وشفط تجمعات المياه من المناطق المتفرقة من المحافظة الساحلية.

 

وقامت محافظة الإسكندرية برفع درجة الاستعداد والطوارئ القصوى في جميع أجهزتها التنفيذية المعنية للتعامل مع حالة عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية المتوقعة من الهيئة العامة للأرصاد الجوية والتي تشير إلي بدء أمطار متوسطة من بعد ظهر أمس الخميس تزيد شدتها ليلا وتستمر يومي الجمعة والسبت أمطار غزيرة على فترات متقطعة وعلى مناطق متفرقة من أنحاء المحافظة.

جولات المحافظ

وأجرى اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، منذ فجر اليوم الجمعة، جولات بأنحاء المحافظة، وبتواجد جميع الأجهزة التنفيذية، على مستوى أحياء المحافظة، لمتابعة أعمال تصريف مياه الأمطار الغزيرة التي تتعرض لها.

 

وأكد الشريف أن جميع الأجهزة التنفيذية والجهات المعنية تتواجد في الشارع لمتابعة أعمال تصريف تجمعات مياه الأمطار الغزيرة التي تتعرض لها المحافظة منذ فجر الجمعة، والتي فاقت الطاقة الاستيعابية لمطابق الصرف الصحي  وشنايش الأمطار، لافتًا الى أنه تم الاستعانة بسيارات الحي والصرف الصحي لشفط المياه الزائدة عن الطاقة الاستيعابية للمطابق.

 

ولقي أربعة أشخاص مصرعهم، من بينهم طفلان وسيدة، في انهيار عقار بحي الجمرك، وسط الإسكندرية، امس الجمعة، حيث تمكنت قوات الحماية المدنية بالإسكندرية، من انتشال أربع جثث، وهم طفلان وسيدة، وطبيب، وفي كرموز، لقي شاب مصرعه، وأصيب شخصان اخران، امس الجمعة، في انهيار جزئي لعقار بمنطقة كرموز، التابعة لحي غرب الإسكندرية.

 

ومع استمرار سوء الأحوال الجوية، أعلن اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، تعطيل الدراسة اليوم السبت الموافق ٢١ نوفمبر ٢٠٢٠، وذلك وفقًا للتقرير الوارد من الهيئة العامة للأرصاد الجوية، عن حالة الطقس المتوقعة على أنحاء البلاد، الذى أشار إلى أنه من المنتظر تعرض البلاد لحالة من عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية.

تعطيل الدراسة

وفي أول قرار مع توليه منصب رئاسة الجامعة، أعلن الدكتور عبد العزيز قنصوة، رئيس جامعة الإسكندرية، قرارًا بتعطيل الدراسة اليوم السبت بجميع كليات ومعاهد الجامعة بالحضور مع استمرارها اونلاين وفقًا للجداول الدراسية المعلنة بالكليات والمعاهد، نظرًا لحالة عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية والأمطار الرعدية الغزيرة التى تشهدها المحافظة وتستمر خلال الساعات القادمة وفقًا للمعلومات الواردة من الهيئة العامة للأرصاد الجوية وخرائط الطقس.

 

كما أعلن اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، أنه تقرر تعطيل العمل اليوم السبت الموافق ٢١ نوفمبر ٢٠٢٠، بجميع المرافق الحكومية عدا مرافق المياه والصرف الصحي والإسعاف والكهرباء وغيرها من المرافق الضرورية، كما تقرر تعطيل الدراسة بجميع المدارس والجامعات. وذلك لمواجهة تلك الظروف والآثار الناجمة عن موجة الطقس السيئ الذي تمر به محافظة الإسكندرية.

Posted in قبلي وبحري

مواضيع مرتبطة