القائمة إغلاق

العالمي للسياحة يعقد مؤتمرًا للتعايش مع كورونا

أعلن المجلس العالمي للسياحة والسفر عن عقد المؤتمر الرئيسي الأول لـ”الوضع الطبيعي الجديد” لعالم COVID-19 في مدينة كانكون المكسيكية، في الفترة من 23 إلى 25 مارس 2021، ويهدف المؤتمر للمساعدة في قيادة القطاع إلى التعافي واستعادة ملايين الوظائف حول العالم.

وسيتوفر للحدث ما يصل إلى 20000 تسجيل مجاني عبر الإنترنت، مما يتيح للمشاركين الاستماع إلى مجموعة من المتحدثين الدوليين المدعوين خصيصًا على رأس الحدث والمشاركة في جلسات جانبية خاصة، وبالنسبة للحضور سيتم وضع بروتوكولات النظافة والسلامة الرائدة على مستوى العالم خلال القمة العالمية لضمان صحة كل مشارك في الحدث، مع الاختبارات والفحوصات الصحية المنتظمة، مسترشدة إدارة المؤتمر بأحدث النصائح الطبية والعلمية.

واجتذبت القمم العالمية السابقة بعضًا من أكبر المتحدثين الدوليين في العالم، بما في ذلك الرؤساء الأمريكيون السابقون باراك أوباما وبيل كلينتون، ورئيس الوزراء البريطاني السابق ديفيد كاميرون، ورئيس الأرجنتين السابق، موريسيو ماكري، والرئيس السابق للمفوضية الأوروبية، خوسيه مانويل باروسو.

وصرحت جلوريا جيفارا، الرئيس التنفيذي للمجلس بأن هذا الحدث المبتكر سيُجرى بمسئولية تجاه صحة المشاركين ووفقًا لـ “الوضع الطبيعي الجديد”، وسيصبح منصة لإنعاش القطاع، مضيفة: “يتم استكشاف كل جانب من جوانب القمة العالمية العشرين للمجلس للتأكد من أنها تتوافق مع أفضل بروتوكولات الصحة والنظافة المتاحة في العالم لإظهارها مع أفضل الممارسات، وكيف يمكن عقد المؤتمرات الكبرى بأمان وأمان”.
وتابعت: “خلال القمة العالمية، سننفذ بروتوكولات معززة للسلامة والنظافة مثل ارتداء الأقنعة والتباعد الجسدي والنظافة والتعقيم، إلى جانب اختبار التحول السريع، وكل ذلك سيمكننا من استضافة حدث آمن واسع النطاق”.
وكشفت الأبحاث الصادرة عن تقرير التأثير الاقتصادي لعام 2019 الصادر عن مركز التجارة العالمي للسفر والسياحة كيف أن السفر والسياحة كان مسؤولًا عن وظيفة واحدة من كل 10 وظائف (إجمالي 330 مليونا)، مما يساهم بنسبة 10.3٪ في الناتج المحلي الإجمالي العالمي ويولد واحدًا من كل أربع وظائف جديدة.

Posted in عقار وسياحة

مواضيع مرتبطة