القائمة إغلاق

“أيمن فودة”: حالة من الذعر البيعي تخيم على أداء البورصة المصرية

قال أيمن فودة، خبير أسواق المال، في تصريحات خاصة لـ«عالم المال»، تتراجع المؤشرات المصرية تبعا للأنباء عن سلالة جديدة من فيروس كورونا معظمها بالحدود القصوى للهبوط، وغياب الطلبات على الأسهم القوية التي تهاوت بحالة عدم اليقين بالقادم، ويتراجع المؤشر 2.74% عند أدنى مستوى 10591 نقطة، مع مبيعات مؤسسية من العرب و الأجانب.

وأشار إلى تراجع المؤشر السبعيني بوتيرة أكبر مع أسهم المضاربات ليهبط 6.85% عند 1963 نقطة بقيم تداولات 1.351 مليار جنيه، وتراجع 202 سهم مقابل صعود 9 أسهم فقط، لذا فالتريث في البيع لحين تقفيلات المارجن للمحافظ المدينة، والبدء فى الارتداد.

نصائح الخبير

ونصح فودة بالانتظار بدخول أكبر للمؤسسات بعد انتهاء حالة الذعر البيعي لإعادة ترتيب الأوراق، مع التريث في إضافة مراكز جديدة لحين استقرار السوق والارتداد من مناطق الدعم القريبة مع بداية دخول سيولة بالأسهم والذي سيستغرق جلستين على الأقل.

 

وكانت قد استهلت البورصة المصرية، تعاملات جلسة اليوم الاثنين، بتراجع جماعي للمؤشرات، وخسر رأس المال السوقي 11.7 مليار جنيه ليصل إلى مستوى 642.126 بعد مرور 15 دقيقة من بدء جلسة التداول.

Posted in بورصة

مواضيع مرتبطة