القائمة إغلاق

فودة : قطاع البنوك يسجل اعلى قيم تداول خلال تعاملات اليوم

ايمن فودة

قال أيمن فودة، رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، إن المؤشرات المصرية اختتمت تداولات الأربعاء على صعود جماعي استطاع معه الرئيسي تجاوز الـ 11300 نقطة التي فقدها بجلسة الثلاثاء، ليغلق على ارتفاع ب 0.37% عند 11333 نقطة بعد أن قلص خسائره الصباحية وتحول للون الأخضر، مع مشتريات من المؤسسات الأجنبية على القياديات و التجارى الدولى الذى أنهى على مكاسب طفيفة.

وأضاف فودة لـ “عالم المال” أن المؤشر السبعينى متساوى الأوزان أنهى تعاملاته على ارتفاع ب 1.13 % عند 1994.97 نقطة بمشتريات من الأفراد العرب على أسهمه الصغيرة والمتوسطة مع تبديل أدوار الصعود، وجنى الأرباح بين الأسهم والقطاعات وعودة قطاع الحليج النشاط الإيجابي مع ارتفاعات متفاوتة لأسهم الحديد باستثناء الحديد والصلب المصرية التي أنهت على تراجع ب 4%.

كما سجل قطاع البنوك أعلى قيم تداول يليه قطاع الخدمات المالية والعقارات ثم قطاع الحليج، والذى جاء بقيم تداول متوسطة بلغت 1.319 مليار جنيه بحجم تداول 357 مليون سهم من خلال 41988 صفقة بمخطط سيولة للشراء 53%، بالتداول على 188 ورقة مالية ربحت منها 110 ورقة و تراجعت 48 ورقة.

فيما ظلت على ثبات 30 ورقة مالية دون تغيير، ليربح رأس المال السوقى للشركات المقيدة 3.748 مليار جنيه مسجلا 627.914 مليار بنهاية تداولات الأربعاء.

وشهدت جلسة الأربعاء ارتدادًا إيجابيًا للمؤشرات ومعظم الأسهم، معوضة بعض خسائرها خلال الجلسات الأولى من الأسبوع، والذى دعمه التوقعات الإيجابية لصندوق النقد الدولى للاقتصاد المصرى مع توقع بانفراد الاقتصاد المصري بتحقيق معدلات نمو إيجابية فى أفريقيا و الشرق الأوسط، والذى يأخذه المستثمر الأجنبي بعين الاعتبار، وهو ما انعكس بشراء تجميعى للأجانب على مدار الأسبوع مقابل مبيعات غير مبررة من المؤسسات المحلية حالت دون انطلاق المؤشرات لمستهدفاتها الأعلى.

فيما يتوقع استمرار الأداء الإيجابي للمؤشر الرئيسى فى قناته العرضية 11200 – 11500 نقطة والذي يتحرك مقتربا من حدها العلوى و يعود لجنى الارباح ترقبا لمحفزات جديدة ندعم تجاوزه لتلك القناة مستهدفا ال 11800 نقطة منها الإعلان عن تخفيض سعر الغاز للمصانع أو المبادرة بطرح حكومى كبير ينشط السوق ويعود بالبورصة للمشهد الاقتصادي وهو ما يعول عليه مستثمر السوق المصرى الآن دخول شرائح جديدة من المستثمرين و إثراء المؤشرات بشركات جديدة تدعم القطاعات و تساهم فى تخفيض وزن التجارى الدولى الذى يحمل أكثر من ثلث وزنه المؤشر الرئيسي.

Posted in بورصة

مواضيع مرتبطة

اترك تعليقاً