القائمة إغلاق

علاء السقطي: إثيوبيا غير قادرة على حماية الاستثمارات بإقليم تيجراي

اقليم تيجاري
كشف المهندس علاء السقطي، نائب رئيس اتحاد المستثمرين ورئيس المنطقة الصناعية المصرية الإثيوبية، عن تعرض المستثمرين المصريين في منطقة مكالي بإقليم تيجراي شمال إثيوبيا لخسائر فادحة، بعد اندلاع الحرب الأهلية في المنطقة.
وقال “السقطي”، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “بالورقة والقلم” تقديم الإعلامي نشأت الديهي المذاع عبر فضائية “TEN”، اليوم الثلاثاء، إن هناك توجه من مصر والقيادة السياسية بتنمية القارة الأفريقية، وهناك مجموعة مستثمرين توجهوا لإثيوبيا، وأقاموا منطقة صناعية بعاصمة إقليم التيجراي، وبدوا في العمل هناك منذ عام 2011-2012، وكانوا رجال التيجراي يحكمون إثيوبيا خلال تلك الفترة.
وأضاف نائب رئيس اتحاد المستثمرين ورئيس المنطقة الصناعية المصرية الإثيوبية، أن أثيوبيا أعلنت أمام العالم أجمع أنها واحة الاستثمار وأنها دولة جاذبة استثمارية، ولكن الواقع غير ذلك، حيث إن هناك مستثمرين في إثيوبيا أقاموا استثمارات بناءً على طلب إثيوبيا نفسها، وهى الآن غير قادرة على حمايتها.
وتابع أن هناك محاولات للتلطيف والتأكيد أن الأمور ستصبح أفضل من قبل الجانب الإثيوبي، منوهًا بأن هناك شيء يسمى تأمين على الحرب غير موجودة بإثيوبيا، كما أن الحرب الموجودة بإقليم التيجري الإثيوبي داخلية.
وأوضح، أنه كان هناك نحو 17 مصريًا بين عمال ومهندسين يعملون بمصابهم بإثيوبيا، وعادوا إلى مصر نتيجة حالة عدم الاستقرار.
Posted in حول العالم

مواضيع مرتبطة