القائمة إغلاق

الأمن الداخلى الأمريكى يكشف حقيقة تعرض عملية التصويت لـ«شبهة خارجية»

أكد القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأمريكي، تشاد وولف، أنه لم يتم حتى الآن تسجيل مؤشرات على تعريض أي طرف خارجي أصوات الناخبين في الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة للشبهة.

وقال وولف، في تصريح صحفي، إن الولايات المتحدة تواجه “تهديدات خارجية عديدة تستهدف نظامها الانتخابي”، لكنه أضاف أنه لا مؤشرات حالية تدل على أن أي طرف خارجي نجح في تعريض الأصوات التي تم الإدلاء بها في هذه الانتخابات للشبهة أو التأثير عليها”.

 

وانطلقت اليوم الثلاثاء عمليات التصويت المباشر في الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي يتنافس فيها سيد البيت الأبيض الحالي، الجمهوري دونالد ترامب، ونائب الرئيس الأمريكي السابق، المرشح الديمقراطي، جو بايدن.

 

وتوجه الناخبون الأمريكيون إلى صناديق الاقتراع بعد أن أدلى نحو 100 مليون شخص منهم بأصواتهم بشكل مبكر عبر البريد والتصويت عن بعد، ما يمثل مشاركة قياسية في هذه الآلية التي اقتضتها متطلبات جائحة كورونا.

 

وسبق أن اتهمت السلطات الأمريكية كلا من روسيا والصين وإيران باتخاذ محاولات للتأثير على سير الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة.

 

Posted in حول العالم

مواضيع مرتبطة