القائمة إغلاق

روسيا: تخلي واشنطن عن مزاعمها بتدخلنا في الانتخابات الأمريكية يغير العلاقات 

صرح المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، بأن عدم اليقين في نتائج الانتخابات في الولايات المتحدة له عواقب سلبية محتملة على الشؤون الدولية والاقتصادية.

 

وقال بيسكوف: “بطبيعة الحال، فإن أي حالة من عدم اليقين في أقوى اقتصاد عالمي، في أحد أكبر بلدان العالم، لها عواقب سلبية على الشؤون الدولية، ولا سيما على الاقتصاد العالمي”، متسائلا: إلى متى ستستمر هذه الفترة من عدم اليقين، وما مدى قوة هذا التأثير؟.. سنرى.، وتابع أن “غياب نتائج الانتخابات في الولايات المتحدة يجعل من المستحيل التعليق عليها، نفضل انتظار النتائج”.

القلق الروسي

من جانب آخر، أعرب مصدر في وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، عن آمال موسكو في أن هياكل السلطة في الولايات المتحدة، مثل البنتاغون ووزارة الخارجية وغيرها، ستستمر في العمل بسلاسة، على الرغم من استمرار حالة عدم اليقين بعد الانتخابات الرئاسية.

العلاقات بين روسيا وأمريكا

وبصدد تأثير الانتخابات على العلاقات بين روسيا وأمريكا، قال رئيس اللجنة الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي، قسطنطين كوساتشيوف، إنه إذا تخلت الولايات المتحدة عن مزاعمها حول التدخل الخارجي الروسي في الانتخابات الأمريكية فالكثير سيتغير في العلاقات بين البلدين بغض النظر عن نتائج الانتخابات.

هذا واقترب المرشح الديمقراطي جو بايدن من الفوز بانتخابات الرئاسة الأمريكية، حيث تفصله عن البيت الأبيض أصوات ولاية واحدة فقط ستكون العامل الحاسم لأكثر انتخابات متقاربة في تاريخ الولايات المتحدة.

وجرت الثلاثاء عمليات الاقتراع المباشر في الانتخابات الرئاسية الأميركية بعد أن أدلى أكثر من 100 مليون شخص بأصواتهم بشكل مبكر عبر البريد والتصويت عن بعد، ما يمثل مشاركة قياسية في هذه الآلية التي اقتضتها متطلبات جائحة فيروس كورونا وتشير الاستطلاعات إلى اقتراب المرشح الديمقراطي جو بايدن من الفوز.

Posted in حول العالم

مواضيع مرتبطة