القائمة إغلاق

تراجع معنويات المستثمرين بمنطقة اليورو نوفمبر الجاري

أظهر مسح اليوم الاثنين، تراجع معنويات المستثمرين في منطقة اليورو للشهر الثاني على التوالي في نوفمبر، لكن الهبوط لم يكن شديدا كما كان يخشى البعض نظرا لأن القيود التي فُرضت لكبح تفشي فيروس كورونا لم تضر بالاقتصاد كما كان متوقعا.

 

ونزل مؤشر سنتكس لمنطقة اليورو إلى -10 في نوفمبر من -8.3 في أكتوبر وذلك بالمقارنة مع توقعات لرويترز لقراءة عند -15.0.

 

وقال مانفريد هوبنر المدير في سنتكس “كان لتجدد إجراءات العزل العام في العديد من دول الاتحاد الأوروبي تبعات أقل مما يخشى”.

 

وأضاف أن من المرجح أن يكون ذلك بسبب تطورات إيجابية في آسيا والولايات المتحدة، حيث لم تُفرض قيود شديدة على النشاط الاقتصادي.

 

وفي ألمانيا، تحسن مؤشر الوضع الراهن للشهر السادس على التوالي ليسجل أعلى مستوى منذ مارس.

 

وتراجعت التوقعات لأكبر اقتصاد أوروبي لأقل مستوى منذ مايو، لكن سنتكس قالت “تظل (التوقعات) إيجابية وتشير إلى أن مسار التعافي لم يُهجر بعد”، وشمل المسح 1114 مستثمرا في الفترة من الخامس إلى السابع من نوفمبر.

 

 

Posted in حول العالم

مواضيع مرتبطة