2022-05-22 10:28 مساءً

غدًا.. القائم بأعمال وزير الصحة وجهًا لوجه أمام النواب

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
وزير التعليم العالي يعلن صدور قرارات جمهورية بتعيين قيادات جامعية جديدة

رفع المستشار حنفى جبالي رئيس مجلس النواب الجلسة العامة، ومن المقرر أن تنعقد غدا الثلاثاء، جلسة خصصها مجلس النواب للرقابة على منظومة الصحة بمصر، حيث يواجه أعضاء المجلس الدكتور خالد عبد الغفار القائم بأعمال وزير الصحة، بنحو 135 أداة رقابية، ما بين طلبات إحاطة وأسئلة وطلبات مناقشة حول أوضاع المستشفيات، سواء من نقص الأطباء والمستلزمات، وضبط سوق الدواء الذى يعانى من فوضى فى صرف الأدوية وارتفاع أسعار العلاج بالمستشفيات الخاصة.

أما تفاصيل جلسة المواجهة، فستبدأ بـ 79 طلب إحاطة وسؤال و3 طلبات مناقشة من النواب عن سوء الخدمة الطبية بالمستشفيات والوحدات الصحية نتيجة نقص وتهالك المنشآت الطبية ونقص الأجهزة والمستلزمات الطبية ونقص عدد الأطباء وسوء أحوالهم، يليها 9 طلبات إحاطة وطلب مناقشة عامة وسؤال عن تطبيق منظومة التأمين الصحى وصعوبة إجراء الفحوصات الطبية لاستخراج كارت الخدمات المتكاملة لذوى الاحتياجات الخاصة.

وتستمر المواجهة من خلال طرح 6 طلبات إحاطة وسؤال وطلب مناقشة عن تراخيص الصيدليات الخاصة وفوضى صرف الأدوية، وعن سياسة الحكومة بشأن ضبط سوق الدواء لضمان توفير الدواء للمواطنين و تكليف الأطباء، بالإضافة إلى 6 طلبات إحاطة و6 طلبات مناقشة عن غياب الرقابة على المستشفيات والعيادات الخاصة وسياسة الحكومة بشأن وضع معايير لتسعير الخدمات الطبية بالمستشفيات وارتفاع أسعار العلاج بالمستشفيات الخاصة.

 0 total views

أخبار ذات صلة

"الصحة" ترد.. حقيقة تحول "جدرى القرود" إلى جائحة
أكدت قالت وزارة الصحة والسكان، أن مرض جدرى القرود، لا يمكن أن ينحول إلى جائحة، لافتة إلى أنه  لا ينتشر...
موانئ البحر الأحمر تستقبل مجموعة من الطلاب
استقبلت اليوم الهيئة العامه لموانئ البحر الأحمر طلبة واعضاء هيئة تدريس كلية التجاره وإدارة الاعمال جامعة...
أستاذ أوبئة يطمئن المواطنين بشأن جدري القرود
طمأن الدكتور إسلام عنان، أستاذ اقتصاديات الصحة وعلم انتشار الأوبئة، المواطنين بشأن سرعة انتشار جدري القرود،...
"ابن سينا فارما" تستحوذ على مستشفى الشروق
أعلنت شركة ابن سينا فارما في بيان للبورصة المصرية . عن اعتماد الشركة للقوائم المالية المنتهية في 31 مارس...