Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

ماهو موقف روسيا من انضمام أوكرانيا لـ الاتحاد الأوروبي؟

alx adv
استمع للمقال

أعلنت الخارجية الروسية أن موافقة الاتحاد الأوروبي على إجراءات انضمام أوكرانيا إليه “يعني نهاية الاتحاد”.

ومن جانبه صرح ألكسندر جروشكو نائب وزير الخارجية الروسي، : إن انضمام  فنلندا والسويد إلى حلف الناتو لا يمكن أن يمر دون رد فعل سياسي.

 

موسكو ليس لديها أي نوايا عدائية تجاه أي من السويد وفنلندا

 

وأكد ألكسندر جروشكو فى بيان له اليوم السبت، على أن موسكو ليس لديها أي نوايا عدائية تجاه أيا من السويد وفنلندا، محذرا  من أن انضمامهما للناتو إذا حصل لا يخدم مصالحهما وسيؤدي لعسكرة الشمال الأوروبي.

 

وأوضح جروشكو ، أنه بمجرد انضمام فنلندا لحلف الناتو يدعو الحلف لنشر المزيد من القوات في الجزء الشمالي من أوروبا، متعللا بتعرض تلك المنطقة للتهديد”.

 

نشر القوات النووية بالقرب من الحدود الروسية

 

وتابع جروشكو: “إذا قام الناتو بنشر القوات النووية بالقرب من الحدود الروسية، فستتخذ موسكو تدابير مماثلة”.

 

السويد وفنلندا أمام معضلة أمنية قبل قرارات تتعلق بالانضمام إلى حلف شمال الأطلسي ”الناتو“،

وفى هذا الصدد كشفت  ”فاينانشال تايمز“، إن السويد وفنلندا أمام معضلة أمنية قبل قرارات تتعلق بالانضمام إلى حلف شمال الأطلسي ”الناتو“، متابعة فى تقرير لها بعنوان ”واقعة الطائرة العسكرية الروسية التي دخلت المجال الجوي السويدي لفترة قصيرة يوم الجمعة تم تفسيرها على أنها تحذير موجه إلى الدولة، التي تناقش الانضمام إلى الناتو، إضافة إلى جارتها فنلندا“.

 

وومن جانبها ”حذّرت روسيا مرارا من نتائح وعواقب عسكرية وسياسية، سوف تتطلب رد فعل متناسبا، إذا تقدمت الدولتان بطلب للانضمام إلى الناتو، وهو الاحتمال القائم بقوة الآن“.

الهجوم ضد أي دولة عضو في الحلف سوف يؤدي إلى رد من الناتو

كما أكدت أن  الانضمام إلى الناتو أن السويد وفنلندا سيتم التعامل معهما وفقا للمادة الخامسة من اتفاقية الدفاع المشترك، التي تنص على أن الهجوم ضد أي دولة عضو في الحلف سوف يؤدي إلى رد من الناتو بأكمله.

 

بالإضافة إلى أن  الأمر الذي يثير قلق الدولتين بشكل خاص يتمثل في الفترة التي تسبق تحولهما إلى عضوين رسميين في الناتو، ولن يكون هناك أي ضمانات حتى هذا التوقيت“.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا