قرارات عاجلة لـ رئيس البورصة المصرية

استمع للمقال

كشف  الدكتور محمد فريد رئيس البورصة المصرية عن حصول 3 شركات علي تصنيف عضوية البورصة السلعية.

 

وأوضح أن هذا القرار جاء كخطوة تنظيمية للإنطلاق خلال الفترة القادمة، مشيرا إلى أن التجهيز يسير بمعدلات جيدة ، ومن المتوقع أن يبدأ تداول السلع قريبا .

 

وقال في تصريحاته خلال مؤتمر البورصة للتنمية ، أن شركات التصنيف ستتولى تقييم السلع في حال حدوث اختلافات في المواصفات المتفق عليها سابقا بين البائع و المشتري .

 

إقامة مزادات ثابتة على بعض السلع أشبه بمناقصات السلع التموينية

 

وأضاف أنه من المفترض أن تبدأ البورصة التجربة من خلال إقامة مزادات ثابتة على بعض السلع أشبه بمناقصات السلع التموينية .

 

كما أوضح ” فريد” أن المزادات ستكون علنية ومتاحة لكل الراغبين في المشاركة بها ، وجاري استكمال ميكنة الأنظمة والإجراءات اللازمة تمهيدا لأنطلاق البورصة السلعية .

وتابع أنه تم استعراض النظام الإلكترونى على الجهات المختلفة التى أبدت ترحيبها بفكرة التحول الذى سيسمح للجميع بالمشاركة فيه وسيكون مرتبطًا بأماكن التجميع الخاصة بالقطاع.

 

وجود اتفاقات مع وزارتى قطاع الأعمال العام و التجارة والصناعة

 

وأكد على وجود اتفاقات مع وزارتى قطاع الأعمال العام و التجارة والصناعة، بهدف تحويل مزادات القطن إلى النظام الإلكترونى بدلًا من المزادات التقليدية.

 

يُذكر شركة بورصة السلع المصرية تم تأسيسها  فى نهاية عام 2020 برأسمال 91 مليون جنيه.

 

وتمتلك البورصة المصرية حوالي 34% من أسهم البورصة السلعية، فيما تمتلك الهيئة العامة للسلع التموينية حوالي 11% و يملك جهاز تنمية التجارة الداخلية والشركة المصرية القابضة للصوامع و التخزين نحو 11%.

 

فيما تستحوذ المجموعة المالية هيرميس وبلتون المالية القابضة وبنك الاستثمار ” سى آى كابيتالس على 10% من رأس مال البورصة السلعية”، بينما يمتلك البنك الزراعى المصرى نحو 9.8 % وكل من البنك الأهلى و بنك مصر 6.6% ، وشركتى مصر للمقاصة 5.5 % ومصر القابضة للتأمين 5.5%.