كثرة التعويضات تحديات تواجه شركات التأمين فى النشاط الطبى

استمع للمقال

كتب / على رضوان

 

أكد خالد عبد الصادق، عضو مجلس الإدارة المنتدب لشركة المهندس للتأمين، ان شركات التأمين ، عموما لا ترحب بالتوسع فى نشاط التأمين الطبى كونه حقق خسائر ضخمة للشركات على مدار السنوات الماضية ، مشيرا إلى ان هذا النشاط التعويضات الخاصة به تصرف من بداية التعاقد مع الجهات، ومن ثم شركات التامين تتحفظ كثيرا فى الاكتتاب فى نشاط التامين الطبى لكثرة التعويضات .

 

وجود تعاون صادق بين شركات التأمين ومقدمى الخدمة وجميع الاطراف

 

لافتا إلى إن وجود تعاون صادق بين شركات التأمين ومقدمى الخدمة وجميع الاطراف ، سوف يكون للتامين الطبى باع كبير كونه يعد من أهم الفروع التى تعول عليها الشركات ، لزيادة حجم الاقساط التامينية فى السوق ، وبالرغم من ذلك هناك تخوف شديد من شركات التامين للتوسع فى هذا النشاط ، كما ان التوسع فى التطبيقات التكنولوجية من الممكن ان تحسن من هذا النشاط ، فكلما زادت الخدمة التكنولوجية كلما زاد توسع الشركات فى نشاط التامين الطبى .

 

وأوضح صادق، أن شركة المهندس للتامين تتقدم في هذا الفرع بخطوات متأنية ومدروسة ، وبالتالي الوضع جيد جدا وليس سيئا ، كون الشركة تتعامل مع هذا الفرع كونه خطر بغض النظر كونه مربح او لا.

 

توسع مع شركات الرعاية الصحية لزيادة حجم محفظة نشاط التأمين الطبى

 

لافتا ، إلى أنه على مستوى الشركة بدأنا تحديث وتطوير هذا الفرع وذلك من جميع النواحى سواء من خلال توفير الكوادر المتخصصة او من خلال النواحى التكنولوجية ، فقد شهدت الفترة الماضية توسع مع شركات الرعاية الصحية لزيادة حجم محفظة نشاط التأمين الطبى .