الزراعة تستعد لاستقبال عيد الأضحى بهذه الطريقة

استمع للمقال

كشف الدكتور طارق سليمان، رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، تفاصيل طرح الزراعة أضاحى عيد الأضحى أقل من سعر السوق بنسبة من 20 إلى 25%.

 

وأكد رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة، أن الدولة حريصة على دعم المواطن المصرى وتخفيف العبء عليه، مشيرًا إلى أن معدل الزيادة السكانية في مصر لا يتماشى مع معدل إنتاج الثروة الحيوانية، مضيفًا أنه تزامنا مع اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك، وجه وزير الزراعة السيد القصير، بعقد اجتماع للجنة المسؤولة عن توافر اللحوم، لدراسة السوق واحتياجاته، وتلبية كافة احتياجات المواطن المصرى.

 

وأضاف الدكتور طارق سليمان، أن الافتتاحات التي تشهدها مصر الآن من مشروعات تتعلق بالإنتاج الحيواني ناتج عن جهد 7 سنوات من التعب، سواء كان في تطوير ورفع كفاءة مشروعات البتلو أو جمع الألبان أو التحسين الوراثي، أن مصر حققت 60 % من الاكتفاء الذاتي من اللحوم وان مشروع إحلال السلالات الحيوانية من خلال توفير الرؤوس المحسنة وراثياً أو من خلال مشروع البتلو أو استخدام عمليات التلقيح الصناعى.

 

ونوه الدكتور طارق سليمان، إلى أن وزارة الزراعة قامت باستيراد لحوم حية ومستوردة لاستقرار الأسعار بالسوق المصرى، حيث أن الوزارة تحرص على انتشار الأضاحي على مستوى الجمهورية من خلال قاعدة البيانات الخاصة بالوزارة.

 

واوضح الدكتور طارق سليمان، رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، أن الوزارة تعمل على تقديم اللحوم بأسعار تنافسية، موضحًا أن هذا الأمر يهدف لخدمة المواطن وزيادة المعروض، حيث توفر الوزارة لحوم الأضاحي بمنافذها المختلفة، وبأسعار تنافسية متميزة، ونوه ” سليمان ” ، أن وزارة الزراعة توفر اللحوم في منافذها بشكل كامل، وأيضًا .هناك متابعة من الوزارة لتكثيف المتابعات قبل موسم عيد الأضحى.

 

واشار رئيس القطاع، إلى أن الأسعار الخاصة بالوزارة متزنة بشكل كبير، ويصل سعر كيلو اللحم البقري لـ 72 جنيه ، و سعر كيلو اللحم الجاموسي 64 جنيها، و سعر كيلو اللحوم من الأغنام والماعز 75 جنيها للأوزان الحية.، أن أسعار اللحوم المذبوحة في المنافذ تتراوح ما بين 150 جنيها لـ 175 جنيها ، موضحا أن تلك الأسعار تشمل تخفيضات تصل لـ 25 %.

 

وأضاف رئيس قطاع الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، أن الوزارة تعمل بالتعاون مع عدد من منظمات المجتمع المدنى من أجل السلالات المحسنة وأنه سيتم تنفيذ التكليفات والتوجيهات الرئاسية بإحلال رؤوس ماشية محسنة ثنائية الغرض بدلاً من الماشية المحلية بأقصى سرعة ممكنة لتغيير وتطوير كافة السلالات المحلية بأخرى محسنة، مؤكدًا أن صغار المربين والمزارعين يملكون ما بين 60% إلى 70% من الثروة الحيوانية، لذا كانت توجيهات الرئيس السيسي بضرورة إتباع احدث الطرق فى تنمية الثروة الحيوانية وإحلال ماشية ثنائية الغرض لزيادة الإنتاجية من اللحوم الحمراء والألبان بهدف خفض حجم واردات اللحوم وتحقيق الإكتفاء الذاتى منها خاصة وأن هناك سلالات أجنبية تصل إنتاجيتها لـ 25 كيلو لبن في اليوم.