بوتين يصدر مرسوماً لوضع اليد على شركات طاقة أجنبية بروسيا

alx adv
استمع للمقال

في تصعيد جديد من جانب روسيا ، أصدر فلاديمير بوتين  الرئيس الروسي ، أمرا بنقل حقوق وملكية مشروع ساخالين- 2 للنفط والغاز الطبيعي إلى شركة تشغيل جدسدة تابعة لروسيا ، وهي خطوة أثارت مخاوف المساهمين الأجانب خاصة كل من  شل وميتسوي وميتسوبيشي.

 

ووفي نفس الصدد ، هبطت قيمة حقوق المساهمين لشركتي ميتسوي وميتسوبيشي اليابانيتين خلال تعاملات أمس الجمعة ، وذلك بموجب المرسوم ، على أن تنتقل كل حقوق ملكية المشروع المشترك إلى روسيا.

 

ومن جانبه برر بوتين صدور هذا القرار  بالقول إن العقوبات الغربية تهدد قدرة الشركة على مواصلة الإنتاج خلال الفترة المقبلة .

 

الاستثمار في الشركة الجديدة

 

على أن يتم السماح للمساهمين السابقين وهم جازبروم (50% زائد سهم واحد) ، وشل أيضا (5ر27% ناقص سهم واحد) وميتسوي (5ر12%) وميتسوبيشي (10%) ، بالاستثمار في الشركة الجديدة ، التي لم تتشكل بعد حتي الآن .

 

وفى حالة  قرر المساهمون عدم المشاركة، تقوم الحكومة الروسية ببيع كل أسهمهم في فترة لم تتجاوز الأشهر الأربعة المقبلة ، ووضع عائداتها في حساب مغلق لن تستطيع الشركات الوصول إليه في وقت لاحق .

 

مطالب تعويض في حال وجود ضرر بيئي محتمل بالبلاد

 

كما يمكن أن تجري روسيا مراجعة للمستثمرين الأجانب ، وترفع أيضا مطالب تعويض في حال وجود ضرر بيئي محتمل بالبلاد.

 

وفى سياق متصل ، جاء  رد فعل اليابان، التي تعتمد على روسيا ، بحوالي 9% من وارداتها من الغاز، بشكل حذر.

رئيس الوزراء الياباني: يجب أن نتواصل مع الجهة المشغلة

بينما قال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا:  “يجب أن نتواصل مع الجهة المشغلة ، وندرس أيضا كيف سنرد”.

 

أما ميتسوي وميتسوبيشي لم يصدر عن كل منهما  سوى إنهما يراجعان الموقف.

 

بينما قامت شركة شل البريطانية الهولندية بنشر بيانا جاء في نصه : “كمساهم ، تتصرف شل دائما من أجل تحقيق أفضل مصلحة لسخالين 2 وبما يتماشى وكل المتطلبات القانونية المعمول بها،  نحن على درايةتامة  بالمرسوم ونجري تقييما لتداعياته”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا