محي الدين: 4 تريليونات دولار مطلوب توفيرها سنوياً كاستثمارات لمشروعات الطاقة

alx adv
استمع للمقال

 

إبراهيم سرحان: إي فاينانس ضخت 250 مليون جنيه في عمليات رقمنه قطاع النقل عبر “أي كاردز

حظيت قمة صوت مصر برعاية وزارة البيئة، لحلقاتها الجديدة تحت عنوان “انطلاقة الاستدامة” والتي تأتي تزامناً مع استعدادات الدولة المصرية لاستضافة مؤتمر المناخ COP27، وتستضيف خلالها نخبة من الشخصيات البارزة والهامة على مدرا الأسابيع القادمة، وذلك في إطار جهود قمة صوت مصر لتسليط الضوء على إيجابيات الدولة المصرية وأهم الإنجازات والمشروعات التنموية مع نظرة مستقبلية لأهم الموضوعات على الساحة المحلية والعالمية.

صرح الدكتور محمود محيي الدين المبعوث الخاص للأمم المتحدة للتنمية المستدامة، والمدير التنفيذي بصندوق النقد الدولي ورائد المناخ للرئاسة المصرية لمؤتمر COP27، أن توطين التنمية أحد أهم محاور التنمية المستدامة في المرحلة المقبلة وهذا ما حققته الدولة المصرية في تنفيذ مشروع حياة كريمة وبرنامجه الزمني الذي ينتهي في 2024، فقد أعلنت القيادة السياسية في مصر ان أبعاد الاستدامة بما في ذلك تغيرات المناخ يتم مراعاتها في برنامج حياة كريمة وإعادة بناء المدن والقرى.

وأضاف الدكتور محمود محي الدين:” أن تنفيذ تلك المشروعات وغيرها يحتاج إلى توفير الاستثمارات الضخمة المطلوبة في كل المجالات فنجد أنه في مجال مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة فقط مطلوب سنوياً 4 تريليون دولار وهو ما يجب أن يتحقق عن طريق الاستثمار وليس القروض، وقد أكدت الأزمة الناتجة عن الحرب في أوكرانيا على أهمية الاستثمار في مصادر بديلة ومتنوعة للطاقة، وهو المسار الصحيح الذي تسير فيه الدولة المصرية من خلال العديد من مذكرات التفاهم مع عدد من الشركات الأجنبية والعربية، في مجال الهيدروجين الأخضر.”

وأشار محي الدين إلى انخفاض تكلفة تغيرات المناخ ب 90% عنها من عشر سنوات وزادت الأهمية من خلال الاستثمار فيه وزيادة اقتصاديات الحجم للمشاريع المنتجة فيه والبشر الذي بدأ يطور تكنولوجيا أكثر كفاءة وأعلى جوده وأقل في تكاليف صيانتها او شرائها، وكل هذا وراءه بشر وصناعة وعمليات تطبيقية تستفيد من البحث والتطوير ثم التسويق بشكل جيد

وفي إطار التأكيد على أهمية الاستثمارات في السوق المصري أوضح إبراهيم سرحان رئيس مجلس إدارة شركة أي فاينانس للاستثمارات المالية والرقمية و”الشريك الرقمي” لقمة صوت مصر: ” إن استراتيجية شركته تتمثل في التوسع بالعديد من القطاعات المختلفة التي تحتاجها السوق المحلية المصرية، وتخطط لاستثمار ملياري جنيه خلال العامين القادمين، وأنه سيتم تخصيص جزء من تلك الاستثمارات للتوسع في الأنشطة المالية غير المصرفية عبر شركة خالص للمدفوعات الرقمية، وجزء أخر سيتم توجيه لتطوير البنية التحتية التكنولوجية للمجموعة.

وأضاف سرحان أن الشركة تستهدف التوسع في الكثير من القطاعات المختلفة خلال الفترة المقبلة، وقد ضخت استثمارات نحو 250 مليون جنيه في عمليات رقمنه قطاع النقل عبر تابعتها “أي كاردز، وستقوم الشركة بضخ نفس معدل الاستثمارات خلال العام الجاري، وقد اخترقت قطاع السياحة عبر شركة “أي أسواق”، وتستثمر في حلول رقمية جديدة لصالح وزارة السياحة.

وتأتي هذه الحلقة من حوارات قمة “صوت مصر” تحت عنوان “انطلاقة الاستدامة” في إطار الموسم الجديد من سلسلة حوارات “صوت مصر ” لمناقشة استعدادات مصر لاستضافة قمة المناخ cop 27 في شرم الشيخ، والتي تأتي عبر منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا