توقعات برفع سعر الفائدة من 2% إلى 3% بنهاية 2022

alx adv
استمع للمقال

توقع محمد عبد المنعم الخبير الاقتصادى أن يتجه البنك المركزى  المصرى لرفع سعر الفائدة بنسبة تتراوح من 2 الى 3%  فى نهاية  2022 وهو التحرك الذى سيتم على مراحل خلال لجان السياسة النقدية القادمة  

 

وتوقع أن يتجه البنك المركزى لهذا الرفع فى سعر الفائدة للسيطرة على التضخم العالمى الذى يأتى الجزء الأكبر منه مستوردا من الخارج  وبهدف تقليل معدلات الاستهلاك والطلب على الاقتراض

ومن المقرر أن تجتمع لجنة السياسة النقدية القادمة يوم 18 أغسطس  لتحديد سعر الفائدة حيث كان  البنك المركزى المصرى قد رفع سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 11.25٪، 12.25٪ و11.75٪ على الترتيب فى 19 مايو الماضى

وارجع البنك المركزى هذا التوجه الى ارتفع المعدل السنوي للتضخم العام لـ 13.1٪ في أبريل 2022

وهو  أعلى معدل له منذ مايو 2019 ، فضلا عن ارتفاع المعدل السنوي للتضخم الأساسي  لـ 11.9٪ في أبريل 2022  وهو أعلى معدل مسجل له منذ أبريل 2018 ، فضلا تأثر السلع بانخفاض قيمة الجنيه المصري الأثر الموسمي لشهر رمضان والأعياد في زيادة أسعار السلع و تباطؤ النشاط الاقتصادي العالمي وتقييد الأوضاع المالية العالمية .

المركزى الأوروبى

رفع البنك المركزى الأوروبى اليوم أسعار الفائدة بـ 50 نقطة أساس  للمرة الأولى منذ 11 عاما فى ظل توقعات بأن يتم رفع جديد في شهر سبتمبر بأكثر من 25 نقطة أساس إذا ما لم تستجب بيانات التضخم للتشديد الأوروبي.

يأتى ذلك فى ظل توقعات بأن يتجه  الفيدرالي الأمريكي لرفع الفائدة للسيطرة على التضخم المرتفع،حتى مستوى 3.75% بنهاية العام الجاري في ظل معدلات التضخم المرتفعة للغاية.

حيث كانت  ماري دالي محافظة بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في ولاية سان فرانسيسكو قد توقعت أن يقوم الفيدرالي الأمريكي على الأرجح برفع أسعار الفائدة خلال اجتماعه القادم بشهر يوليو بواقع 75 نقطة أساس، مشيرة إلى أنها لا تستبعد أن يتجه الفيدرالي الأمريكي لتشديد السياسة النقدية بشكل أقوى، حيث من المحتمل أن يرفع أسعار الفائدة بواقع 100 نقطة أساس.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا