حسام الغايش: مقترحات «الرقابة المالية» محفزات جيدة للبورصة

alx adv
استمع للمقال

ذكر حسام الغايش الخبير بأسواق المال، أن الهيئة العامة للرقابة المالية أطلقت مجموعة من المحفزات تتمثل في زيادة جذب شركات جديدة للطرح بالبورصة والإسراع في برنامج توسيع قاعدة الملكية للشركات المملوكة للدولة، حيث أن كل الدراسات الأكاديمية تظهر وجود تأثير إيجابي ومعنوي للطروحات الحكومية على تطوير الاقتصاد وأسواق المال وأداء الشركات بعد الطرح، كما أظهرت نتائج الدراسات أن عملية خصخصة الشركات الحكومية بالبورصة يحفز سوق المال ويعزز من السيولة به نتيجة ثقة المتعاملين في قوة هذه الشركات.

 

وأضاف أن الهيئة اقترحت أيضا زيادة نسب التداول الحر للشركات المقيدة في البورصة المصرية خلال الفترات المقبلة، حيث أن نسب التداول الحر المطروحة من جانب الشركات في سوق الأسهم المحلية وفقًا لقوانين سوق المال تعتبر أقل من احتياجات المؤسسات للاستثمار وذلك مقارنة بالعديد من الاسواق الناشئة ومنها اسواق منطقة الشرق الاوسط.

 

وتابع: أن من المحفزات التي أطلقتها الهيئة تشجيع الاستثمار المؤسسي، والذي يشكل أكثر من 80% من إجمالي حجم التداول في البورصات العالمية المتطورة، حيث يلعب الاستثمار المؤسسي في الأسواق المالية نتيجة لما تضخه تلك المؤسسات من رؤوس أموال للشركات وخلق مزيد من الطلب في سوق الأوراق المالية وهو ما ينعكس على سيولة الأوراق المتداولة وتعزيز كفاءة السوق بشكل عام، وفي هذا الإطار تم الاتفاق على تعديل معايير وضوابط استثمار صناديق وشركات التأمين في سوق الأوراق المالية بما يسمح بزيادة حجم هذه الاستثمارات ومنح سهولة ويسر في السياسة الاستثمارية ، هذا بالاضافة الي العديد من الهيئات والمؤسسات الحكومية الخاصة والتي تمتلك سيولة كبيرة قابلة للاستثمار .

 

ويرى أن هذه المحفزات جيدة للغاية ولكن ينقصها عدة امور خاصة بأدوات وإدارة مؤسسات سوق المال بمصر حيث الشورت سيلنج يجب أن يتاح لكافة عملاء السوق بالإضافة إلى عدم التدخل في حركة السوق بإلغاء عمليات وإيقاف جانب الشراء وإتاحة البيع فقط في العديد من الحالات التي تخضع للتحقيق في شبهة تلاعب و بالتالي يجب تفعيل التنفيذات العكسية كبديل أقوى لعمليات الإلغاء التي يتم العمل بها الآن وأخيرا يجب إلغاء ضريبة الأرباح الرأسمالية على سوق المال المصري لأن سوق المال المصري من الأسواق الناشئة والتي تسعى لجذب استثمارات أجنبية وضريبة الأرباح الرأسمالية تفقد السوق جاذبيته الاستثمارية من جانب المستثمرين المحليين المطبق عليهم الضريبة وبالتالي عدم ثقة المستثمرين المحليين تفقدنا القدرة علي جذب استثمارات أجنبية.

نهاية تداولات البورصة المصرية اليوم 

 

هذا وجديرا بالذكر أن البورصة المصرية، اختتمت تداولات جلسة اليوم، بارتفاع جماعي للمؤشرات، مدفوعة بعمليات شراء من المتعاملين المصريين والعرب.

 

وربح رأس المال السوقي 5.1 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 640.882 مليار جنيه.

 

وحقق مؤشر EGX30 ارتفاعا بنسبة 1.03% ليصل إلى مستوى 9539 نقطة، وارتفع مؤشر EGX50 بنسبة 0.84% ليصل إلى مستوى 1742 نقطة، وصعد مؤشر EGX30 محدد الأوزان بنسبة 0.99% ليصل إلى مستوى 11737 نقطة، وارتفع مؤشر EGX30 للعائد الكلي بنسبة 1% ليصل إلى مستوى 3856 نقطة.

 

وحقق مؤشر EGX70 متساوي الأوزان بنسبة 0.87% ليغلق عند مستوى 1868 نقطة، وارتفع مؤشر EGX100 متساوي الأوزان بنسبة 0.83% ليغلق عند مستوى 2748 نقطة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا