السيسى: حريصون على تعزيز مجالات التعاون العسكرية مع الهند

استمع للمقال

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم وزير الدفاع الهندي، راجناث سينج، وذلك بحضور الفريق أول محمد زكي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، وكذلك أجيت جوبتيه سفير الهند بالقاهرة، ونيفيديتا شوكلا وكيل أول وزارة الدفاع الهندية، وألوك تيوارى سكرتير خاص وزير الدفاع الهندي.

وصرح السفير المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس طلب نقل تحياته إلى رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، مشيرًا إلى اعتزاز مصر بالروابط التاريخية الوثيقة التي تجمعها بالهند، وحرصها على تعزيز مجالات التعاون الثنائي، خاصةً العسكرية والدفاعية، وكذلك التطلع لتفعيل الشراكة بين البلدين الصديقين بما يتناسب مع إمكاناتهما في كافة المجالات.

 

وفى وقت سابق ، أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي “أن القمة العربية القادمة بالجزائر تنعقد في وقت حساس تمر به الأمة العربية، التي تشهد العديد من الأزمات والتوترات”.

 

وشدد الرئيس، لوكالة الأنباء القطرية، على حتمية استعادة عدد من المبادئ والمفاهيم في منطقتنا العربية، في مقدمتها التمسك بمفهوم الدولة الوطنية، والحفاظ على سيادة ووحدة أراضي الدول، وعدم التعامل تحت أي شكل من الأشكال مع التنظيمات الإرهابية والميلشيات المسلحة، وفي المقابل دعم الجيوش الوطنية والمؤسسات العسكرية، وكذلك تعزيز سلطة المؤسسات المركزية لعدم ترك اية مساحة أو فراغ لأي قوى خارج هذا الإطار للعبث بمقدرات الدول العربية وشعوبها وغلق الباب أمام أي تدخلات خارجية.

 

كما أكد الرئيس على ضرورة التمسك بمبدأ المواطنة كعنصر أساسي للحفاظ على السلام المجتمعي. تلك هي مبادئ عامة تتمحور حولها كافة مشاكل المنطقة العربية، وهذا هو الإطار الذي نتطلع للتعاون من خلاله مع الأخوة والأشقاء العرب خلال القمة القادمة.

 

كذلك بحث سامح شكري وزير الخارجية المصري، مع وزير خارجية الهند سوبرامانيام جايشانكار، عدداً من الملفات المرتبطة بالعلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا المطروحة على الساحتين الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي تلقاه وزير الخارجية المصري من نظيره الهندي، وفقا لبيان الوزارة.

وصرح السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزيرين بحثا سُبل دفع العلاقات الثنائية بين مصر والهند، وتم الاتفاق على تعزيز آليات التشاور والتنسيق خلال الفترة المقبلة، بما في ذلك ترتيب لقاءات ثنائية بين الوزيرين يتم الاتفاق على تحديد توقيتاتها خلال الأسابيع القادمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا