Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

“المالية” توافق على تثبيت 3269 من مؤقتي “الأعلى للآثار”

alx adv
استمع للمقال

وافقت وزارة المالية على تثبيت عدد ٣٢٦٩ من مؤقتي المجلس الأعلى للآثار المتعاقدين على الباب الأول أجور بموازنة المجلس، ممن شملتهم موافقة الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة الواردة بتاريخ 28 يونيو 2022 .

صرح بذلك الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، مشيرً إلى أنه جاري اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة نحو استصدار قرار السلطة المختصة بشأن تثبيت المذكورين على درجات مالية دائمة بموازنة المجلس الأعلى للآثار، علما بأن القرار سيتضمن كذلك السادة المتعاقدين البالغ عددهم 576، والذين شملتهم موافقة الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة على التثبيت الصادرة بتاريخ 15 أغسطس 2022، وذلك عقب ورود موافقة وزارة المالية اللازمة بشأنهم .
ومن جانبه أوضح الدكتور أحمد رحيمه معاون الوزير لتنمية الموارد البشرية أنه قد تم التوجيه للإدارة المركزية للموارد البشرية بالمجلس ووحداتها الفرعية التابعة بضرورة تقديم الدعم والتعاون الكامل مع المتعاقدين خلال إتمام إجراءات التعيين، وكذلك مراجعة وتدقيق البيانات الشخصية والوظيفية لهم تمهيداً لإدراجها بالقرار .

يعد المجلس الأعلى للآثار هو المؤسسة المنوطة بحماية التراث المصري من جميع العصور بداية من عصر ما قبل التاريخ مروراً بالعصر الفرعوني، ثم العصر اليوناني الروماني، يليه العصر القبطي ثم الإسلامي، وصولاً إلى العصر الحديث .

قبل ثورة 2011 كان المجلس الأعلى للآثار يتبع وزارة الثقافة أما الآن فقد انفصل عن وزارة الثقافة وتحول المجلس إلي وزارة لها شخصيتها الاعتبارية (وزارة الدولة لشئون الآثار)، وتؤدي الوزارة مهمتها سواء بشكل منفرد أو بالتعاون مع الهيئات والمؤسسات الوطنية أو العالمية. ومن أجل تنفيذ تلك الأهداف، فإن المجلس الأعلى للآثار يقوم بصياغة وتنفيذ كافة السياسات المتعلقة بالآثار والخطوط العامة والتصاريح الخاصة بالحفائر وعمليات الترميم والصيانة والتوثيق ودراسة المواقع والآثار وإدارة نظام شامل على مستوى الجمهورية للمتاحف. وبالإضافة إلى ذلك فإن المجلس الأعلى للآثار يشرف على عملية نشر المجلات والكتب الخاصة بالآثار والتراث الثقافي كما يموّل حفائره الخاصة وعمليات التوثيق والترميم بطريقة ذاتية .

تم تأسيس جهة حكومية مسئولة عن التراث الحضاري المصري في عام 1859. وتم تسمية هذه الجهة إدارة الآثار (تحت وزارات الأعمال العامة والتعليم والإرشاد القومي والثقافة، بالترتيب)، وظلت بهذا الاسم حتى عام 1971 إلى أن اتخذت اسم “هيئة الآثار المصرية” أو”EAO”، وتم تغيير هذا الاسم الأخير إلى المجلس الأعلى للآثار بموجب الأمر الرئاسي رقم 82 لسنة 1994 ثم استقلت عن وزارة الثقافة وأصبحت وزارة مستقلة في عهد أحمد شفيق بعد الثورة .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا