Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

شعبة الملابس تكشف تأثير صناعة الملابس والمنسوجات على المناخ

alx adv
استمع للمقال

 

«هيكل»: مراحل صناعة الملابس تعتمد علي الوقود الأحفوري 

 

انطلقت الأحد الماضى فاعليات مؤتمر قمة المُناخ COP27 مدينة شرم الشيخ الحدث العالمى الذى تستضيفه مصر، من أجل مكافحة التغيرات المناخية، التي يعاني منها الكثير من دول العالم ومنها مصرأيضا.

ويحضر القمة أكثر من 120 من قادة الدول إلى منتجع شرم الشيخ المطل على البحر الأحمر.

من ناحيتها قالت سماح حسين هيكل عضو مجلس إدارة شعبة الملابس الجاهزة بغرفة القاهرة التجارية، إن الحد من تأثير الأنشطة التجارية على تغيّر المناخ يمر عبر معالجة طرق الانتاج، وتُعتبر عمليات إنتاج السلع والاتجار بها جزءًا أساسيًا من الأسواق الاقتصادية المعولمة، ولكنها تؤثر بشكل كبيرعلى البيئة والمناخ.

وأضافت “هيكل” فى تصريحات لـ”عالم المال” أن البحث عن  كيفية تجعل عمليات الإنتاج وتجارة السلع أكثر استدامة ، والتأثير الذى يبدأ من سلسلة التوريد و التي تتكون من عده مراحل  كالمواد الخام و المعالجة و الصباغة و التجهيز والانتاج والنقل والشحن”.

 

مراحل صناعة الملابس تعتمد على الوقود الاحفوري 

 

وتابعت أن كل مرحلة من المراحل السابقة تعتمد علي الوقود الاحفوري كالبنزين و الغاز والذي يتسبب بشكل كبير وأساسي في تغير المناخ ، مشيرة  إلى أن الألياف الصناعية و خاصة “النايلون و البوليستر” والتي تدخل في صناعة حوالي ٦٥٪  من الملابس بالمقارنة بالقطن، موضحة أن هذه المواد غير قابلة للتدوير و هي مشتقة من الوقود الاحفوري اي النفط الخام و تنبعث من الألياف الصناعيه غازات كغاز ثاني اكسيد النيتروز و هو أكثر ضررا بحوالي ٣٠٠ مره من غاز ثاني اكسيد الكربون.

و أكدت عضو مجلس إدارة شعبة الملابس الجاهزة، أنها ستتابع أخرالتوصيات و المستجدات بهذا الشأن خلال المشاركة قمة الأطراف والتغيرات المناخية كوب 27 بمدينة شرم الشيخ بدعوة من الأمم المتحدة .

 

مطالبات بانخفاض انبعاثات الغازات الدفيئة بنسبة 45%

 

يذكر أنه ينبغي أن تنخفض انبعاثات الغازات الدفيئة بنسبة 45% بحلول العام 2030 لتكون هناك فرصة لتحقيق أكثر أهداف اتفاق باريس للمناخ المبرم عام 2015 طموحاً ويقضي بحصر الاحترار بـ1,5 درجة مئوية مقارنة بالحقبة ما قبل الصناعية.

 

لكن التعهدات الحالية للدول الموقعة حتى لو احترمت في نهاية المطاف، ستؤدي إلى ارتفاع الانبعاثات بنسبة تتراوح بين 5 و10%، ما يضع العالم على مسار تصاعدي قدره 2,4 درجة مئوية في أفضل الحالات بحلول نهاية القرن الحالي.

 

 

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا