Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

470 مليون جنيه قروض ميسرة لـ 860 شركة تعمل فى الاقتصاد الأخضر

فى ظل انعقاد مؤتمر المناخ "cop27" بشرم الشيخ

alx adv
استمع للمقال

قال المهندس أحمد كمال المدير التنفيذى لمكتب الالتزام البيئى والتنمية المستدامة باتحاد الصناعات المصرية أن المكتب يقدم المساعدة الفنية والتمويلية للشركات للتوافق مع معايير الاقتصاد الأخضر .

وأضاف كمال فى تصريح لـ ” عالم المال ” أن المكتب يقدم قروض ميسرة للشركات بفائدة 3,5 % متناقصة لشراء التكنولوجيا التى تمكنها من تحقيق معايير الاقتصاد الدائرى من أجل التصدير للدول الأوروبية التى تشترط ذلك مؤكداً أن عدد الشركات التى استفادت من تلك القروض بلغ 860 شركة بقيمة قروض بلغت 470 مليون جنيه مقدمة من اتحاد الصناعات ووزارة البيئة البنك الأهلى وبعض البنوك الأخرى .

كما أكد المدير التنفيذى لمكتب الالتزام البيئى أن حجم استثمارات هذه الشركات بلغ 700 مليون جنيه موضحاً أن عدد الشركات المقبلة على تحقيق معايير الاقتصاد الأخضر تزداد باستمرار خاصة بعد زيادة اهتمام الدولة المصرية والعالم كله بالحفاظ على البيئة ومكافحة التأثيرات السلبية للمتغيرات المناخية  وزيادة الوعى  بضرورة الانطلاق نحو تحقيق التنمية المستدامة واستخدام الطاقة المتجددة وتقليل العوادم الصناعية .

وأشار كمال إلى أن اتحاد الصناعات يشارك فى المنطقة الخضراء والمنطقة الزرقاء بجناحين بمؤتمر المناخ “cop27” ( مؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لشئون تغير المناخ) لعرض قصص نجاح الشركات المصرية التى حققت أهداف التنمية المستدامة للمساهمة فى خفض الانبعاثات الكربونية موضحاً أن الاتحاد يسعى لتنفيذ مبادرة لإنتاج الهيدروجين بالتعاون مع اتحاد البنوك والبنك المركزى وبعض الهيئات بالاضافة إلى مبادرة أخرى للتخلص الآمن من عبوات الكرتون التى تغلف بها الألبان والعصائر ومبادرة ثالثة للتخلص من مخلفات اللإلكترونات مما يساهم فى زيادة الاستثمار فى مجال إعادة المخلفات وتوفير المزيد من فرص العمل للشباب والمحافظة على البيئة .

كما أشار مدير مركز الإلتزام البيئى إلى أن الاتحاد يشارك فى فاعليات أخرى جانبية على هامش مؤتمر المناخ لتمويل الصناعة والمرأة من أجل تنفيذ مشروعات تساهم فى المحافظة على المناخ وتخفيف الانبعاثات الكربونية موضحاً أن قصص النجاح التى مولها المكتب من خلال القرض الدوار لشركات نجحت فى فتح أسواق جديدة فى أوروبا بعد توافقها مع الصفقة الأوروبية الخضراء .

وتمنى كمال أن يتم الوصول إلى قرارات تنفيذية لتمويل الاقتصاد الأخضر فى مؤتمر المناخ بدل من الوعود فقط التى كانت تتطلق فى المؤتمرات السابقة من خلال مشاركته فى الوفد التفاوضى للمؤتمر “cop 27”  مشيراً إلى أن الشباب لهم دور كبير فى مؤتمر المناخ وأكثر الفئات المستفيدة منه موضحاً أن المكتب حريص على توفير فرص عمل للشباب من خلال عدد كبير من المبادرات لعمل مشروعات تحقق أهداف التنمية المستدامة وتطوير ودفع الصناعة المصرية لتحقيق معدل كبير منى الإنتاج المحلى بجودة عالية تستطيع المنافسة فى الأسواق الخارجية .

وأكد مدير مركز الالتزام البيئى أن  مشاركة اتحاد الصناعات فى المنطقة الزرقاء المخصصة لأجنحة الوزرات والجهات الحكومية والرسمية والمنظمات الدولية من خلال جناح الأعمال المصرى مشيراً إلى أن المكتب يقوم بعمل بمبادرات متعددة لتطبيق تكنولوجيا ترشيد الطاقة فى الصناعة المصرية للحد من انبعاثات الكربون فى ظل محدودية مصادر الطاقة التقليدية وزيادة الوعى بأهمية الطاقة النظيفة المتجددة كالطاقة الشمسية وطاقة الرياح .

وأضاف كمال أن الاقتصاد الدائرى يشهد اهتماما كبيرا خلال الفترة الحالية مما دفع اتحاد الصناعات لنشر فكرة الاقتصاد الأخضر بالمصانع المصرية لتقليل الانبعاثات الكربونية والأدخنة السوداء الملوثة للبيئة والمضرة بالمناخ مشيرا إلى أن الاقتصاد الدوار يعنى أن يتم إعادة استخدام المنتج فى إنتاج منتج أخر وهكذا بلا نهاية .

وقال مدير مكتب الالتزام البيئى أن المكتب تم إنشائه منذ 20 عام وقدم 130 مليون جنيه تمويل للمصانع من أجل توفير الطاقة موضحا  أن قمة المناخ تعد فرصة لايجاد ألية للتمويل للتعامل مع التغيرات المناخية لافتاً إلى أن الدول الأفريقية تعد أقل الدول المنتجة للانبعاثات الكربونية إذا لا تتخطى نسبتها ال 3% من قيمة هذه الانبعاثات المنتشرة على مستوى العالم  إلا أنها ستواجه مشاكل عديدة بسبب التغير المناخى .

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا