Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

الزراعة تكشف مكاسب توفير مدخلات الأعلاف بشكل مستمر

alx adv
استمع للمقال

أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، عن الإفراج عن 196 ألف طن من الذرة وفول الصويا بحوالي 88 مليون دولار خلال أسبوع، وفى هذا السياق أكد الدكتور محمد القرش، معاون وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، أن توفير مدخلات الأعلاف بشكل مستمر، سيؤدى إلى استقرار أسعار الأعلاف.

 

وقال متحدث وزارة الزراعة، إن تم الإفراج عن كميات كبيرة من الذرة وفول الصويا خلال شهر، حيث الإفراج عن شحنات الذرة أكثر من الصويا، نظرًا لأن الاعتماد أكثر على الصويا فى صناعة الدواجن، مضيفًا أن الافراجات ستؤدى إلى استمرار الصناعة وصغار المربين، مما يؤدى إلى زيادة حجم المعروض فى الأسواق وبالتالى انخفاض الأسعار، وهناك اهتمام من قبل الحكومة على متابعة استمرار الإفراج عن مدخلات الأعلاف، وضمان وصولها إلى المنتجين، لضمان توفير المواد للمنتج من الخامات.

 

القرش: نحرص على توفير السلع للمواطنين بسعر جيد مع استمرار المنتج 

وأكد القرش، أنه سيكون هناك دائما إفراجات مستمرة على مدخلات الأعلاف، متابعًا « بدأنا نشوف بعض التخفيضات في الأسعار ونحرص على أن يقوم المواطن بشراء السلعة الغذائية بسعر جيد مع استمرار المنتج في عملية الانتاج»، مؤكدا أنهم يقومون بمتابعة مستمرة أسبوعيا للإفراج عن الأعلاف واستقرار صناعة الدواجن خاصة وأن الدولة ضخت استثمارات كبيرة في مجال الانتاج الدواجن.

 

وأوضح القرش، أن الدولة لا تقف على الإفراجات فقط ولكن نتواصل لتوفير المتطلبات الدولارية لتوفير المطلوب، ونحرص فى المقام الأول الحفاظ على ربحية صغار المربين، مؤكدًا أن نظام التسعير لدى صغار مربى الدواجن يتم على حساب سنوى، وفي إطار عمل معين وسوق الدواجن يتحمل المتغيرات، وفي استثمارات كبيرة تضخ فيه، والأيام المقبلة سيكون هناك مزيد من الإفراجات.

 

الإفراج عن 756 ألف طن

الجدير بالذكر، أن إجمالي ما تم الإفراج عنه خلال 4 أسابيع الماضية بلغ 756 ألف طن، منهم 532 ألف طن ذرة، و224 ألف طن فول صويا وإضافات أعلاف، وبذلك يكون الإجمالي حوالي 370 مليون دولار، مشيرًا إلى أن الافراج يستهدف توفير كميات في الأسواق من الذرة والصويا والتي هي المكونات الأساسية لأعلاف الدواجن وأيضًا حيوانات المزرعة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا