Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

“الحماية الجنائية والمدنية للمريض بمرض معد” كتاب جديد للمستشار محمد جبريل

alx adv
استمع للمقال

أصدر المستشار دكتور محمد جبريل نائب رئيس هيئة قضايا الدولة كتبا جديدا تحت عنوان “الحماية الجنائية والمدنية للمريض بمرض معد”

حيث أكد أن نجاح الأمة المصرية فى مواجهة النكبات الكارثية يرجع إلى تماسك هذه الأمة عبر تاريخها الطويل بما يتميز به الشعب المصري من روح التكاتف ، والتكافل الاجتماعى فى مواجهة المخاطر والأحداث الكبيرة .

 

آليات تعويض الأفراد 

 

وتابع المستشار دكتور محمد جبريل نائب رئيس هيئة قضايا الدولة أنه مع ضراوة الكوارث والجوائح تتدخل الدولة الحارثة ، حيث تجري الإستعانة في تعويض ضحايا الكوارث بنظم غير تقليدية ،وذلك بإعمال نظرية المسئولية بدون خطأ في طائفة من المواقف والتي من أهمها تعويض الأفراد عن مخاطر الكوارث والجوائح والنكبات التي تجاوز طاقاتهم وقدراتهم ، فتعجرهم عن التصدي لها وعن مواجهة أعبائها .

وأشار المستشار دكتور محمد جبريل نائب رئيس هيئة قضايا الدولة فى كتابه “الحماية الجنائية والمدنية للمريض بمرض معد” أن التعويض هنا ليس نقوداً وحسب ، بل يشمل توفير سبيل العلاج وتقديم المساعدات وكذلك تدريب الكوادر لمواجهة هذه الأزمات ، حيث تعتمد الفكرة الأساسية في المسئولية بدون خطأ علي إقامة نوع من الضمان التكافلي للأضرار الناجمة عن هذه المخاطر شديدة الأثر والخطورة ، عالية الخسائر و التكلفة ، فتنهض الحماية التعويضية للمضرورين من جراء هذه الجوائح التي تفوق قدرات الأفراد وإمكانياتهم .

 

و أضاف نائب رئيس هيئة قضايا الدولة أنه في ظل تطور الأسس التقليدية للمسئولية بصرف النظر عن وجود خطأ من عدمه ، فقد أصبح يُنظر للضرر علي اعتبار أنه ليس مجرد ركن في المسئولية المدنية، بل أنه عبء يجب رفعه بصرف النظر عن مصدره أو المتسبب فيه ، بالرغم من أن فيه إرهاق لميزانية الدولة ، وفي ذلك يبرز دور الدولة في مجال مواجهة النكبات والتصدي للأضرار التي تصيب الأفراد بتعويض ماديا ومعنويا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا