الرئيس السيسي: 700 مليون جنيه تعويض للأهالى بنطاق محور المحمودية

عن وحدات على أرض الدولة ..

alx adv
استمع للمقال

قال الرئيس عبدالفتاح السيسى، إن الدولة تحاول حماية الترع من المخلفات التي يُلقيها المواطنون بالجسور والمحاور، حتي نقلل من تلوث المياه، موضحا أن شبكة الطرق قبل توليه رئاسة مصر كانت تخدم 20 أو 30 مليونا فقط، ولم تكن تساعد على التنمية، بينما الآن تخدم شبكة الطرق الجديدة حوالى 100 مليون مواطن حتي 10 سنوات مقبلة

وأضاف خلال كلمته أثناء افتتاح محور التعمير في الإسكندرية، أن جسر أو محور المحمودية كان قد تم بناء حوالى ألف وحدة عشوائية على أراضي دولة، وعلى الرغم من ذلك تم دفع ما يقرب من 700 مليون جنيه كتعويض للأهالى.

وتابع أنه في حالة عدم وجود تلك المخالفات، كان سيتم الانتهاء من هذا المحور منذ سنتين ونصف، ولكن نظرا للكثافة السكانية فقد تم عمل كوبرى للحفاظ على المواطنين، وعدم التعدى على جسر الترعة.

وأوضح الرئيس عبدالفتاح السيسى: «نحن نحمى المحور ونعمل طريقا يصل بين الإسكندرية وأبوحمص»، موجها رسالة للمواطنين: «يجب أن نأخذ في عين الاعتبار حماية جسر الترعة، لأنكم بتئذوا نفسكم، وبدلا من أن يتم الصرف على حل مشكلة مليار أو 2 مليون، أصبحنا بنصرف 5 و6 مليون».

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن شبكة الطرق كانت تخدم في السابق 30 مليون نسمة، معقبا: “مستغربين قوي من التكاليف.. خليني أقول لكم إن شبكة الطرق كانت تخدم 30 مليونا وعلشان كده ما كنتش تبني تنمية ولا حركة.. نحاول نعمل شبكة تناسب 100 مليون ويمكن لمدة 10 سنين كمان”.

وأضاف الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال افتتاح محور التعمير بالإسكندرية: “محور زى النوبارية كان ممكن ما يكلفناش لو ما كانش الناس اتعدوا على جسر المحور”.

وواصل الرئيس: “دفعنا 700 مليون جنيه تعويض اجتماعي لأكثر من ألف أو ألفين وحدة على أرض دولة في محور المحمودية.. معقبا ،”يعني رغم إنه مخالف ومش أرضه لكن قلنا ما نقدرش نسيب الناس كده ونمشيها.. اللواء هشام قال محتاجين 700 مليون جنيه لإخلاء المكان وإنشاء طريق بطول 70 كيلو”.

وأكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن: “كل محافظ عليه أن يمنع أي تعدي على أرض أملاك دولة، أو حرم طريق، أو جسر طريق”.

وأضاف السيسي، خلال كلمته، بافتتاح محور التعمير بالإسكندرية، أن الدولة تتحمل أموالا كثيرة، بسبب تعدي البعض على الطرق، والجسور، والدولة تتخذ قرارات بأشياء بديلة تكلف الكثير.

وأشار الرئيس السيسي، إلى أن  ” الكل بيضر نفسه، لما بتتعدى على الطرق بتتسبب في مشكلات، مؤكدًا: مفيش حد بيدفع من جيبه، دي فلوس مصر، ولازم نحافظ عليها”.

افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم محور التعمير بالإسكندرية الذي يمتد بطول ٣٥ كم من تقاطعه مع طريق القاهرة / الإسكندرية الصحراوي حتى طريق سيدي كرير / مطار برج العرب بواقع ٩ حارات مرورية لكل اتجاه.

وأوضح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية أن محور التعمير الجديد يعتبر اضافة ونقلة نوعية ضخمة من شأنه ان يفتح آفاق تنموية جديدة لمنطقة غرب محافظة الإسكندرية بكاملها ويزيد من حيزها العمراني، ويربط ميناء الدخيلة بالطريق الصحراوي والطريق الدولي الساحلي ومدينة برج العرب، وليصبح شرياناً تنموياً حيوياً لربط الإسكندرية بمدينة العلمين الجديدة عبر الطريق الساحلي.

كما أضاف المتحدث الرسمي بأن محور التعمير يأتي كخطوة جديدة اضافية في تنفيذ استراتيجية الدولة في إنشاء شبكة الطرق والمحاور على امتداد رقعة الجمهورية، تلك المحاور التي لم تعد تقتصر فقط على تسهيل حركة المرور وانتقال المواطنين، بل أصبحت المحاور المرورية شرايين جديدة للحياة تدعم جهود الامتداد العمراني المنظم، والتجمعات السكنية الحديثة، وتعزز من العوائد الاقتصادية والتجارية، وتوفر فرص عمل، كما تربط المشروعات القومية لتتكامل مع بعضها، وذلك انعكاساً لرؤية تنموية شاملة وفلسفة علمية عميقة نحو البناء و والتعمير والتنمية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا