مبادرة إحلال السيارات: تسليم أكثر من 25 ألف سيارة رغم الأزمات الاقتصادية

alx adv
استمع للمقال

قال الدكتور مجاهد حسني، المتحدث باسم مبادرة إحلال السيارات، إن صناعة السيارات على مستوى العالم، يواجهها عدد من الأزمات العالمية، ما أثر بشكل سلبي على السيارات المعروضة ضمن المبادرة.

أضاف حسني، في مداخلة هاتفية لبرنامج “اليوم” المذاع عبر قناة dmc، أن المبادرة نجحت في تسليم أكثر من 25 ألف سيارة للمواطنين على الرغم من الأزمات الاقتصادية العالمية، متابعا: “الدولة تتبنى مفهوم الحفاظ على البيئة من الملوثات الضارة والناتجة عن الوقود التقليدي”.

وأشار إلى أن الدولة المصرية تتجه بشكل كبير إلى صناعة السيارات الكهربائية وتحويل السيارات للغاز الطبيعي، كونه طاقة نظيفة وتحافظ على البيئة.

وأشار إلى أن المبادرة تعمل في 7 محافظات في الوقت الحالي، ويتقدم لها مواطنون كثيرون للحصول على سيارات، مؤكدا أن المبادرة فتحت فرصة كبيرة للمواطنين لتبديل سياراتهم، وتم الإعلان مسبقا عن ضم 5 محافظات جديدة خلال الفترة الراهنة.

وفى وقت سابق، قال المتحدث باسم مبادرة إحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعى، إن التحديات التي واجهتها المبادرة كبيرة أبرزها كانت جائحة كورونا ثم أزمة سلاسل الإنتاج ثم الحرب الروسية الأوكرانية، موضحا أن كل هذه عوامل أثرت على عملية استيراد المكونات وأثرت على صناعة السيارات.

أضاف المتحدث باسم مبادرة إحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعى، أن هناك شركات في المبادرة وفرت 6 موديلات لـ19 لسيارت الملاكى والتاكسى تناسب دخل المواطن، متابعا: لدينا أطول فترة سداد 7 أو 10سنوات بفائدة 3 %، ونوفر وثقتين للتأمين على السيارة، كما نوفر له إمكانية دفع مقدمة كى يتمكن من دفع أقساطه ، وتلقينا 42 ألف طلب لإحلال السيارات وهناك أكثر من 24 ألف سيارة تم تسليمهم”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا