غرفة القليوبية: اعتماد روسيا للجنيه يخفف من الضغط على الدولار

alx adv
استمع للمقال

الفيومي: تجارة مصر مع روسيا بالعملات المحلية تعزز من احتياطي النقد الأجنبي

قال رئيس غرفة القليوبية التجارية، وعضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية، الدكتور محمد عطية الفيومي، إن اعتماد الجنيه كعملة رسمية في روسيا يخفف من الضغط على الدولار، خاصة في العمليات الاستيرادية لمصر، سواء كانت من روسيا أو من أي دولة في العالم.

كان البنك المركزي الروسي أعلن منذ أيام، إدراج الجنيه المصري ضمن العملات الرئسية التي يتم التعامل بها تجاريا.

اعتماد الجنيه سيزيد من حجم التبادل التجارى

وأضاف رئيس غرفة القليوبية التجارية، في تصريحات صحفية اليوم، أن قرار روسيا باعتماد الجنيه المصري كعملة في البنك المركزي خطوة مهمة، وسيزيد التبادل التجاري، وسيكون له أثر كبير في تعاملات الجنيه العالمية.

وأوضح الفيومي، أن قرار اعتماد الجنيه في البنك المركزي، سوف يزيد من صادرات مصر لروسيا، ويخفض تكلفة الواردات من روسيا، كما يمكن سداد الديون بالجنيه المصري بدلا من الدولار.

وخلال الـ10 أشهر الأولى من العام الماضي 2022، بلغت قيمة واردات مصر من روسيا نحو 3.1 مليار دولار، فيما بلغت قيمة الصادرات المصرية إلى روسيا نحو 510.5 مليون دولار، وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

خطوة تساهم فى تقليل الاعتماد على الدولار

وأشار الفيومي، إلى أنه بعد قرار المركزي الروسي، يستطيع أي مستورد مصري من روسيا، أن يدفع ثمن الصفقة بالجنيه المصري أو الروبل الروسي، حسب السعر الذي وضعه البنك المركزي الروسي للجنيه والروبل، مؤكدا أن الخطوة تسهم في تقليل الاعتماد على الدولار في العمليات الاستيرادية، وهو الأمر الذي يسهم في دعم احتياطي مصر من النقد الأجنبي.

وطالب رئيس غرفة القليوبية التجارية، وعضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف التجارية، الدكتور محمد عطية الفيومي، تطبيق التجربة الروسية على اليوان الصيني، خاصة وأن الصين تعتبر من أكثر الدول تصديرا إلى مصر.

12.4 مليار دولار قيمة واردات مصر من الصين خلال 2022

وخلال الـ10 أشهر الأولى من العام الماضي 2022، بلغت قيمة واردات مصر من الصين نحو 12.4 مليار دولار، فيما بلغت قيمة الصادرات المصرية إلى الصين نحو 1.6 مليار دولار، وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا