• logo ads 2

التموين تكشف سبب ارتفاع أسعار اللحوم بالمجمعات الاستهلاكية

alx adv

تعمل الدولة جاهدة على خفض أسعار اللحوم البلدية خلال الفترة المقبلة وذلك بعد تخطي سعرها الـ 300 جنيه للكيلو بسبب زيادة أسعار الأعلاف.

وقامت وزارة التموين برفع أسعار اللحوم السودانية بالمجمعات الاستهلاكية بسبب المستجدات الإقليمية المتمثلة في الحرب الدائرة في السودان حاليًّا والتي يصعب من خلالها استمرار تدفق رؤوس الماشية السودانية التي تعاقدت عليها وزارة التموين مع شركة اتجاهات.

 

و يوجد لدى وزارة التموين نحو 5 آلاف رأس ماشية، بالإضافة إلى البحث عن مناشئ جديدة لاستيراد الماشية سواء من الصومال وتشاد أو دول أخرى لتوفير اللحوم.

وأكدت وزارة التموين ارتفاع أسعار اللحوم أيضًا بسبب أسعار أعلاف المواشي وكذلك ارتفاع كافة أسعار خامات الإنتاج.

 

أسعار اللحوم داخل المجمعات الاستهلاكية
وارتفعت أسعار اللحوم السودانية الطازجة بالمجمعات الاستهلاكية اعتبارًا من أول مايو الجاري، بزيادة 30 جنيهًا للكيلو الواحد.

 

وبلغ سعر كيلو اللحوم السودانية الطازجة بالمجمعات الاستهلاكية بعد ارتفاع أسعارها 195 جنيهًا، بعدما كان سعر الكيلو 165 جنيهًا.

 

وكان وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي، قد أعلن أن الوزارة تمتلك 5 آلاف رأس ماشية سودانية حية حاليًّا، ومع الظروف الحالية والحرب في الخرطوم يتم بحث الصعوبات التي قد تواجه عمليات التوريد من السودان، حيث سيتم عقد اجتماع مع ممثلي الجانب السوداني.

 

وأضاف المصيلحي، أنه جارٍ دراسة استيراد اللحوم من تشاد والصومال لتنويع مصادر استيراد اللحوم، ولتعويض أي نقص توريد المنتج من أي مصدر أخر، إلا أن السودان ستظل المصدر الأول لتوريد اللحوم بالنسبة لمصر.

وكان الدكتور علي المصيلحي وزير التموين قد وقع اتفاق مع شركة اتجاهات السودانية لتوفير اللحوم الطازجة لمدة عامين بدءا من أول يناير 2022 وحتي يناير 2024.

وكان الدكتور علي المصيلحي وزير التموين قد وقع اتفاق مع شركة اتجاهات السودانية لتوفير اللحوم الطازجة لمدة عامين بدءا من أول يناير 2022 وحتي يناير 2024.

 

وأكدت وزارة التموين أن الدولة بجميع أجهزتها تعمل على تأمين احتياجات المواطنين من اللحوم الحية والمجمدة سواء مع السودان أو اي منشأ اخر معتمد ويطبق المواصفات البيطرية والشرعية، لافتًا إلى أن الاحتياطي الإستراتيجي من اللحوم يكفي 24 شهرًا.

وأشارت إلى أن الدولة تبذل قصارى جهدها من أجل مواجهة الطلب المتزايد على اللحوم التي يتم طرحها بمنافذ المجمعات الاستهلاكية والسيارات المتنقلة في ظل ارتفاع أسعار اللحوم البلدية لدى القطاع الخاص، خاصة مع اقتراب عيد الأضحى المبارك والذي يتزايد فيه معدلات شراء اللحوم والأضاحي.

 

وتقوم وزارة التموين بإتباع أعلى مستويات الإجراءات البيطرية، حيث يتم الكشف على الذبيحة قبل الذبح، ويتم الكشف البيطري عليها من خلال لجنة من الهيئة العامة للخدمات البيطرية التابعة لوزارة الزراعة.

 

ويشار إلى أنه يتم استقدام اللحوم السودانية من خلال شركة اتجاهات السودانية، حيث يتم استقدام الماشية الحية من السودان إلي مجزر أبو سمبل لذبحها ثم إرسالها إلي محجر توشكي تمهيدًا لشحنها إلي المنافذ التموينية في محافظات الجمهورية، عبر الشركة المصرية للحوم والدواجن التابعة لوزارة التموين من خلال أسطول من السيارات المبردة بعدد 42 سيارة تتراوح سعات السيارات من 2 و4 و10 أطنان وحتى 25 طنًّا، وهي جاهزة للتوجه لأي منطقة داخل مصر.

يذكر أن السودان تعد موردا رئيسيا للمواشي واللحوم الحية وهي إحدى السلع الاستراتيجية لمصر، حيث تمد السودان مصر بنحو 10% من احتياجاتها من هذه السلع.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار