• logo ads 2

«الرخام والجرانيت» تُعلن وقف الاستيراد لمدة شهر.. لهذا السبب

alx adv

كشفت شعبة المحاجر والرخام بغرفة القاهرة التجارية، عن نيتها التوقف عن الاستيراد من “رخام وجرانيت” من الخارج خلال الفترة المقبلة لمدة شهر، وذلك  للحد من شراء والتعامل مع الدولار بالسوق ودعم العملة المحلية “الجنيه” أسوة وتضامنا مع الحملة التى أطلقتها رابطة تجار السيارات خلال الساعات الماضية وهى “أدعم الجنيه عملة بلدك”.

شعبة الرخام توقف الاستيراد من الخارج

وقال محمد عارف رئيس شعبة المحاجر والجرانيت بغرفة القاهرة التجارية، إن الهدف من الدعوة بتوقف الاستيراد هو الحد من التعامل بالدولار لمدة شهر وعدم التعامل به فى السوق المحلى، والذى أثر بشكل كبير على الاقتصاد المحلى نتيجة لارتفاعه ووصوله إلى ما يقرب من 40 جنيها فى السوق السوداء، و31 جنيها بالبنوك .

وأشار”عارف” فى تصريحات لـ”عالم المال” إلى أن توقف استيراد الرخام والجرانيت من الخارج لمدة شهر سيزيد عمليات الإنتاج المحلى، بالإضافة غلى زيادة الطلب على المنتج المحلى، وهو الهدف الاسمى لتعميق الصناعة المحلية والمنتج المصرى.

هل توقف الاستيراد يؤثر على سوق الرخام والجرانيت؟

وعن تأثير قرار توقف الاستيراد على السوق المحلى ، أكد رئيس شعبة المحاجر والرخام، أن وقف استيراد الرخام لمدة شهر لن يضر بأى شىء بل بالعكس سوف يضبط السوق وسوف يقلل الأسعار مما يزيد بعد ذلك من مبيعات الرخام والجرانيت المستورد على حد قوله.

وكانت رابطة تجار السيارات، أعلنت عن تبنى حملة لدعم الجنيه المصرى تحت عنوان “ادعم الجنيه عملة بلدك”، نظرا لما تمر به البلاد من ظروف اقتصادية استثنائية صعبة فى ظل وجود أزمات عالمية أثرت بشكل كبير على قيمة الجنيه المصرى أمام الدولار.

رابطة تجار السيارات تدشن حملة “أدعم جنيه بلدك” للحد من الدولار

وقال المستشار أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات وعضو اتحاد الغرف التجارية، فى بيان له ، إن مجلس إدارة الرابطة طالب خلال تلك الحملة كافة التجار والمستوردين والوكلاء والموزعين بالمشاركه الفعالة من خلال التوقف عن شراء الدولار تماما، وكذلك عدم التعامل مع السوق السوداء التى تهدد اقتصاد بلدنا الحبيب.

 

كما طالب أبو المجد، بعدم المساهمة فى زيادة الطلب على الدولار، والتوقف لمدة شهر عن استيراد السيارات والتعامل بالنقد الأجنبى فى الفترة ما بين 15 مايو الجارى وحتى 15 يونيو المقبل، وذلك حتى تستقر الأوضاع إيمانا من الرابطة بأن الدور الذى سيقوم به التجار والوكلاء سيعمل على الحفاظ على عملة واقتصاد هذا الوطن، ذلك الدور العظيم الذى لا يختلف كثيرا عن الدور الذى يقوم به الجنود فى ميدان المعركة، فكلاهما يهدفان إلى الحفاظ على أمن واستقرار واقتصاد هذا البلد، فضلا عن الحفاظ على أموال التجار للحد من الأزمة الراهنة المتعلقة بارتفاع أسعار السيارات وحتى يعود الاستقرارمجددا إلى السوق.

 

رئيس شعبة المحاجر والرخام
محمد عارف
قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار