• logo ads 2

وزير البترول: التعاون بين مصر وقبرص يحمل منفعة متبادلة للطرفين

alx adv
استمع للمقال

عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية جلسة مباحثات مع نظيره القبرصي جورج باباناستاسيو وزير الطاقة بحثا خلالها تعزيز التعاون والتكامل بين البلدين تحت مظلة منتدي غاز شرق المتوسط في ظل تنامي اكتشافات الغاز الطبيعى في قبرص و توافر البنية التحتية لقطاع الغاز في مصر .

اعلان البريد 19نوفمبر

و أعرب الوزير القبرصي عن تطلعه لتطوير الشراكة الاستراتيجية مع مصر من خلال تكثيف الحوار خلال الفترة المقبلة لتفعيل التعاون في مجال الغاز الطبيعي .
واكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ان التعاون بين مصر وقبرص في منطقة شرق المتوسط يحمل المنفعة المتبادلة للطرفين ، و ان هناك الكثير من الفرص للتكامل يدعمها توافر مقومات البنية التحتية وتنامي اكتشافات الغاز و قوة الروابط السياسية والاقتصادية بين مصر وقبرص مشيرا الي ان تواجد البلدين في منتدي غاز شرق المتوسط يدفع التعاون الي الامام .

 

كما بحث المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية مع جون أرديل نائب رئيس شركة إكسون موبيل للإستكشاف والانتاج والوفد المرافق أنشطة الشركة فى مصر وخططها التوسعية في ظل رغبة الشركة في العمل في عدد من مناطق الامتياز الجديدة.
وخلال اللقاء استعرض نائب رئيس الشركة تقدم الأعمال فى برنامج البحث السيزمى الذى تجريه الشركة فى مناطق امتيازها فى مصر على مساحة ١٠ آلاف كيلومتر مربع حيث أشار إلى الانتهاء من ٤٠% من البرنامج وأن النتائج الأولية مبشرة بامكانات واعدة ، مؤكداً اعتزام الشركة وضع برامج حفر مكثفة بهدف الإسراع بتنمية أى اكتشافات يتم تحقيقها باستخدام تكنولوجيات جديدة.
وأضاف أن شركة آكسون موبيل تمتلك تاريخ كبير فى مصر فى مجال النقل والتوزيع للمنتجات البترولية وتسعى لتحقيق نجاحات مماثلة فى مجال البحث والاستكشاف ، لافتاً إلى رغبة الشركة فى عقد ورش عمل مشتركة مع الجانب المصرى لبحث نتائج برنامج البحث السيزمى وتحديد خطط وبرامج العمل خلال الفترة القادمة.

 

وعقد  طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية اجتماعاً مع جوليان بوجيت نائب رئيس شركة توتال إنرجيز الفرنسيةحيث تم بحث أنشطة الشركة فى مصر فى مناطق امتيازها كمشغل رئيسى فى منطقة شمال رأس كنايس بغرب المتوسط وكشريك فى منطقة شمال الحماد بالبحر المتوسط بالإضافة إلى خطط تنمية الاكتشافات الجديدة.

التقى المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ، مارك بومان، نائب رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للسياسات والشراكات ، والوفد المرافق له ، والذى أكد على دعم البنك الأوروبي لمصر من خلال حوار التمويل والسياسات للمساعدة في تعزيز الاقتصاد الأخضر والمستدام والشامل وأشاد بالتقدم الذي أحرزته مصر في مجال الطاقة ضمن نهج الترابط بين المياه والغذاء والطاقة، والتى عمل عليها البنك مع الحكومة والقطاع الخاص.
وأوضح بومان أن البنك حريص على دعم مصر فى سعيها للإسراع بتعزيز الطاقة الخضراء والمستدامة ، وكذا دعم تعظيم دور القطاع الخاص فى مشروعات إزالة الكربون وإنتاج الطاقات الجديدة والمتجددة وسياسات كفاءة استخدام الطاقة ومشروعات التحول الطاقى والرقمى وتوطين التكنولوجيا.
فيما أكد الوزير على تميز العلاقة بين مصر والبنك ، حيث أن مصر عضو مؤسس في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والجانبان لديهما مشروعات مشتركة واستثمارات كبيرة فى عدد من المجالات وحريصان على زيادتها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار