• logo ads 2

تباين الأسهم الأمريكية ومؤشر S&P 500 يسجل مستوى قياسيا

alx adv

افتتحت الأسهم الأمريكية على تباين، في حين حافظ مؤشر ستاندرد آند بورز 500 على صعوده متجهاً نحو رقم قياسي جديد، مع استمرار ارتفاع أسهم شركة إنفيديا في حصد مكاسبها، يوم الخميس، ووصولها إلى مستوى قياسي جديد، وسط طفرة الذكاء الاصطناعي التي لا تبدي أي علامات على التباطؤ.

وتداول مؤشر السوق الواسع على ارتفاع بنسبة 0.2%، في حين ارتفع مؤشر ناسداك المركب 0.3%، وتراجع مؤشر داو جونز الصناعي 46 نقطة أو 0.1%.

وتواصل شركة “إنفيديا” تحطيم الأرقام القياسية سواء في سرعة الصعود، أو الحجم، حيث وصلت إلى مستوى لم تصل إليه شركة عالمية من قبل بعد تخطي قيمتها السوقية 3.43 تريليون دولار، في طريقها إلى التريليون الرابع.

وقفز سهم إنفيديا بأكثر من 2%، بناءً على مكاسب الجلسة السابقة التي عززت شركة صناعة الرقائق باعتبارها الشركة العامة الأكثر قيمة. ارتفعت أسهم الشركة الرائدة في السوق بحكم الأمر الواقع بنسبة 174% هذا العام مع استمرار طفرة الذكاء الاصطناعي في تعزيز الأسهم حتى مع إظهار المستهلكين علامات تباطؤ في الإنفاق وبعض الضعف الاقتصادي المحتمل.

وأسهمت البيانات الاقتصادية الجديدة التي صدرت يوم الخميس في ظهور بعض العلامات الأخيرة على تباطؤ الاقتصاد، وتضمنت هذه البيانات مطالبات البطالة الأسبوعية أعلى من المتوقع وضعف بدايات الإسكان والتصاريح. كما جاءت قراءة مؤشر التصنيع الفيدرالي في فيلادلفيا أقل من التوقعات.

وتتجه الأسهم نحو أسبوع ربح بعد أن وصل مؤشر S&P 500 إلى مستوى قياسي جديد يوم الثلاثاء، إلى جانب مؤشر ناسداك المركب. وكانت سوق الأوراق المالية مغلقة يوم الأربعاء بمناسبة عطلة Juneteenth.

وتفوق أداء مؤشر داو جونز الصناعي خلال التعاملات الصباحية المبكرة يوم الخميس، حيث قفز 160 نقطة، أو 0.4%.

ارتفع سهم Salesforce بنسبة 3%، مما ساهم بشكل كبير في الارتفاع. ومن بين الفائزين المهمين الآخرين أمازون، شيفرون، شركة انتل ونايكي

وافتتحت الأسهم على ارتفاع يوم الخميس، حيث وصل مؤشر S&P 500 إلى مستوى قياسي جديد وتخطى 5500 نقطة لأول مرة في تاريخه.

وارتفع المؤشر العام بنسبة 0.16%، في حين قفز مؤشر ناسداك المركب بنسبة 0.3%. وانخفض مؤشر داو جونز الصناعي 40 نقطة أو 0.1%.

وجاءت طلبات إعانة البطالة الأولية أعلى من المتوقع الأسبوع الماضي، بينما أشارت بيانات الإسكان والتصنيع إلى التباطؤ، وفقاً لتقارير اقتصادية متعددة صدرت يوم الخميس.

ووفقاً للبيانات الصادرة، الخميس، عن وزارة العمل الأميركية، تراجعت طلبات إعانة البطالة بمقدار 5 آلاف طلباً إلى 238 ألفاً في الأسبوع المنتهي، مقابل 243 ألفاً في الأسبوع السابق له. فيما أشارت توقعات المحللين إلى أنها ستسجل 235 ألفاً.

وبلغ إجمالي عدد المنازل التي بدأ بناؤها في مايو/ أيار 1.277 مليون، بانخفاض بنسبة 5.5% وأقل من التقديرات البالغة 1.38 مليون. وبلغ إجمالي تصاريح البناء 1.386 مليوناً، بانخفاض 3.8% عن الشهر الماضي وأقل من التوقعات البالغة 1.45 مليوناً.

وبلغ مؤشر فيلادلفيا للتصنيع الاحتياطي الفيدرالي لشهر يونيو 1.3، بانخفاض من 4.5 في مايو وأقل من التقدير 5.0. وارتفعت مؤشرات الأسعار بينما تحسنت معدلات التوظيف لكنها ظلت سلبية.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار