• logo ads 2

المصرية للاتصالات وجهاز تنمية المشروعات يوقعان مذكرة تفاهم لدعم أصحاب المشروعات ورواد الأعمال

alx adv

وقّعت الشركة المصرية للاتصالات، أول مشغل اتصالات متكامل في مصر مذكرة تفاهم مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، وذلك لدعم أصحاب المشروعات ورواد الأعمال والشركات الناشئة وتشجيعهم على الاندماج في الاقتصاد الرسمي من خلال تقديم باقات متميزة لخطوط الهاتف المحمول وخدمات الإنترنت الثابت، بما يساهم في تعزيز قدرتهم على المنافسة بالأسواق المحلية والعالمية بما يتوافق مع النظم التكنولوجية الحديثة.

وقّع مذكرة التفاهم المهندس محمد نصر، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات، والأستاذ باسل رحمي، الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

وبموجب هذه المذكرة ستقدم المصرية للاتصالات باقات متميزة لخطوط الهاتف المحمول والإنترنت الثابت لأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر الذين يقومون بتوفيق أوضاعهم مع جهاز تنمية المشروعات، فضلا عن رفع كفاءة استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات داخل الجهاز لتعزيز قدرته على التعامل مع المنتفعين من برامج الجهاز، بما يسمح بتوفير فرص أفضل لأصحاب المشروعات ورواد الأعمال

وأكد المهندس محمد نصر، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات أن هذه الخطوة تأتي انطلاقاً من الدور المحوري الذي تقوم به الشركة المصرية للاتصالات للمساهمة في تعزيز ريادة الأعمال وتحقيق المزيد من النمو ودعم جهود التنمية. مشيراً إلى أنّ الشركة تمتلك خبرات فنية متميزة تمكَنها من تقديم أفضل خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشركات والمؤسسات، وتسعى دائمًا للتعاون مع مختلف الجهات الداعمة لأصحاب المشروعات ورواد الأعمال وأصحاب الشركات الناشئة بما يساعدهم على العمل في بيئة تكنولوجية متطورة.

من جانبه أكد الأستاذ باسل رحمي الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر على أن “الجهاز يحرص على التعاون مع كافة جهات الدولة ومؤسساتها المعنية لتنفيذ توجيهات القيادة السياسية بتقديم كافة وسائل الدعم لقطاع المشروعات المتوسطة و الصغيرة لضمان استقرارها و نموها و مشاركتها الفعالة في التنمية الاقتصادية، ذلك بالإضافة إلى العمل على تفعيل قانون تنمية المشروعات والتوسع في تقديم مختلف المزايا والحوافز التي تشجع المشروعات غير الرسمية على الانضمام للقطاع الرسمي” مشيرا إلى أن “هذا التعاون مع أحد أكبر شركات الاتصالات في مصر سيتيح المزيد من الدعم للشركات الناشئة ورواد الأعمال والمشروعات القائمة لتشجيعهم على التحول الرقمي واستخدام التكنولوجيا الحديثة مما يسهم في تعزيز قدرات هذه المشروعات وزيادة انتاجيتها وقدرتها على المنافسة داخليا وخارجيا”.

وقال محمد أبو طالب نائب الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية بالمصرية للاتصالات: “تسعى المصرية للاتصالات دوماً إلى تسخير قدراتها التكنولوجية وخبراتها الفنية في تعزيز خدماتها المقدمة لكافة عملائها، لا سيما أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، الأمر الذي سيكون له بالغ الأثر على تعزيز ريادة الأعمال، ودعم جهود التنمية الاقتصادية”.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار