بعد قرار من تويتر.. إيلون ماسك يربح 20 مليار دولار

استمع للمقال

بعد دقائق من موافقة مجلس إدارة شركة تويتر على إتمام صفقة الاستحواذ قفزت ثروة إيلون ماسك بأكثر من 20 مليار دولار في بضع دقائق لتتجاوز الـ 230 مليار دولار.

ووفقًا لبيانات الثروة اللحظية لفوربس العالمية قفزت ثروة إيلون ماسك لتتخطى الـ 230 مليار دولار، بفارق 70 مليار دولار عن صاحب المركز الثاني برنار أرنو و76 مليار دولار عن صاحب المركز الثالث جيف بيزوس.

وأوصى مجلس إدارة شركة تويتر بالإجماع، بموافقة حاملي الأسهم على عرض بيع مقترح بقيمة 44 مليار دولار قدمه الملياردير الأميركي المدير التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك.

وفي تقرير منفصل للجنة الصكوك والتبادل الأميركية أوصى رئيس مجلس إدارة تويتر في خطاب أرسل للمستثمرين اليوم الثلاثاء، المستثمرين أن يوافقوا بالإجماع على التصويت بتبني اتفاق الدمج.

وفي حال استكمال الصفقة التي يبدو أن إيلون ماسك يماطل في إتمامها فسيحصل مستثمرو الشركة على أرباح تبلغ 15.22 دولار لكل سهم يملكونه.

وقال الملياردير إيلون ماسك الثلاثاء أن خطوته للاستحواذ على تويتر تبقى معلقة بسبب ما قال إنها أسئلة هامة للغاية حول عدد المستخدمين الوهميين على الشبكة الاجتماعية.

وأضاف ماسك ردا على سؤال خلال مشاركته عبر تقنية الاتصال المرئي في منتدى قطر الاقتصادي المنعقد في الدوحة أن المسألة “حساسة ما زالت هناك بعض الأمور التي لم يتم حلها”.

وتابع ماسك أن هذا يتضمن إن كان عدد المستخدمين الوهميين والبريد العشوائي على النظام أقل من خمسة بالمئة وفقا لادعاءاتهم، وهو أمر لا أعتقد أنه يعكس تجربة غالبية الناس عند استخدام تويتر.

وقال مؤسس تسلا ما زلنا ننتظر قرارا بشأن هذه المسألة وهي مسألة هامة للغاية، وأضاف أن هناك تساؤلات حول ديون تويتر وإن كان حملة الأسهم سيقومون بالتصويت لصالح الصفقة.

ومنذ الإعلان عن شرائه حصة كبيرة من أسهم الشركة في أوائل أبريل، أرسل ماسك بإشارات متناقضة في شأن عملية الاستحواذ ليتم تفسريها على أنها رغبة في التراجع أو خفض قيمة الصفقة التي تتجاوز 44 مليار دولار.

ارتفعت أسهم تويتر عقب الإعلان عن موافقة مجلس الإدارة بأكثر من 2.4% أو ما يعادل 0.9 دولار للسهم ليقفز السعر إلى مستويات قرب الـ 39 دولار، بينما انخفضت أسهم تويتر بنسبة 13% خلال شهر عقب تعثر المفاوضات.

وفي المقابل قفزت القيمة السوقية لعملات التواصل الاجتماعي توتير إلى ما يقرب من 30 مليار دولار حيث تبتعد الشركة عن مستوياتها التاريخية حينما بلغ السهم مستويات قرب الـ 80 دولار بينما كانت تتداول قرب الـ 50 دولار للسهم قبل الصفقة.

وعن أسهم تسلا فقد سجلت ارتفاعات قوية بأكثر من 12% لتقفز إلى مستويات 726 دولار للسهم بزيادة تقترب تتجاوز الـ 70 دولار في السهم الواحدة بينما قفزت القيمة السوقية لتسلا إلى ما يقرب من 745 مليار دولار.

ورغم الارتفاعات القوية لتسلا إلا انها تنخفض بنسبة 40% عن مستويات بداية العام بينما لا تزال تنخفض بحوالي 500 دولار في السهم عن ذروتها التاريخية نوفمبر من العام الماضي 2021.