الصين تضع خطوطًا حمراء أمام الولايات المتحدة الأمريكية

alx adv
استمع للمقال

ومازالت ردود الأفعال الغاضبة من الجانب الصيني تتوالي على أنباء زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، لتايوان.

ووفقا لما أدلى تان كه في، المتحدث بإسم وزارة الدفاع الوطني الصينية، لن يجلس الجيش الصيني ساكنا إذا زارت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، تايوان.

 

وجاء رد تان كه في، المتحدث بإسم وزارة الدفاع الوطني الصينية، بهذه التصريحات للإجابة على استفسار صحفي بشأن هذه القضية.

 

الصين تطالب الولايات المتحدة بالوفاء بوعدها الخاص بأنها لن تدعم ما يسمى “استقلال تايوان”

 

وحسب تصريحاته، أكد المتحدث بإسم وزارة الدفاع الوطني الصينية على أن الصين تطالب الولايات المتحدة بالوفاء بوعدها الخاص بأنها لن تدعم ما يسمى “استقلال تايوان”.

كما أعلن تان ، أن الجيش الصيني قادر وبقوة على إحباط أي تدخل خارجي فى الشأن الصيني ، أو أي مخطط انفصالي لما يسمى “استقلال تايوان”.

متابعا: سيكون هذا الرد حازما من أجل حماية السيادة الوطنية للصين ووحدة وسلامة أراضيها.

 

وفى سياق متصل وفقا لما ذكره تان ، فإن الجانب الصيني أكثر من مرة للولايات المتحدة عن معارضته الشديدة لزيارة بيلوسي المحتملة إلى تايوان، حسبما ذكر تان.

وتابع خلال تصريحاته: أنه إذا زارت رئيسة مجلس النواب الأمريكي بيلوسي تايوان، فإن ذلك يعد انتهاك بشدة مبدأ صين واحدة وأحكام البيانات المشتركة الثلاثة بين الصين والولايات المتحدة.

 

تلك الزيارة ستضر بشدة بسيادة الصين ووحدة وسلامة أراضيها

 

كما أكد تان على أن تلك الزيارة ستضر بشدة بسيادة الصين ووحدة وسلامة أراضيها، كما ستؤثر أيضا على الأساس السياسي للعلاقات الصينية-الأمريكية على نحو خطير”.

ووفى سياق متصل ، أكد تان أن تلك الزيارة سوف تتسبب بشكل حتمي في الإضرار بالعلاقات بين البلدين وجيشيهما على نحو خطير، ما يفضي إلى مواصلة تصعيد التوترات عبر جانبي مضيق تايوان.

وأطلقت الصين تحذيرات جديدة من الزيارة المرتقبة لرئيسة البرلمان الأمريكي نانسي بيلوسي لتايوان .

ومن جانبها ذكرت وكالة رويترز وفق تقرير صادر عنها، أن ،تشاو ليجيان، المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، أن بكين حذرت بشدة من الزيارة المحتملة نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب الأمريكي إلى تايوان .

وأكد ليجيان، على أن الجانب الصيني سيصدر عدة إجراءات صارمة فى حال استمرار هذه الزيارة.

وعلى الجانب الآخر، كشفت تايوان، عن محاكاة لإنذار بهجوم صاروخي صيني شمب إخلاء الشوارع لمدة 30 دقيقة.

فى حين انطلقت صافرات الإنذار في تمام الساعة 1:30 بعد منتصف الليل ، حيث تم إخلاء الطرق واصدار أوامر للمواطنين بالبقاء في منازلهم في أجزاء من تايوان، بما في ذلك عاصمتها تايبيه، لمدن 30 دقيقة؛ كما تم إرسال “إنذار صاروخي” إلى المواطنين عبر رسالة نصية، لإجراء مناورة غارة جوية حيث تكثف الجزيرة استعداداتها في حالة وقوع هجوم صيني.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا