فرمان صيني جديد ضد الولايات المتحدة الأمريكية

استمع للمقال

كشفت الصين اليوم الجمعة، عن قرار جديد ضد الولايات المتحدة الأمريكية ، مؤكدة أنها ستوقف التعاون مع الولايات المتحدة في عدد من المجالات ، ويأتي ذلك ردًا علي زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان، وذلك يتضمن إلغاء المحادثات العسكرية والمناخية.

 

ومن جانبها كشفت وزراة الخارجية الصينية عن تفاصيل القرار في بيان لها ، قائلة إنها ستعلق أيضا التعاون مع الولايات المتحدة بشأن آلية السلامة البحرية ومكافحة المخدرات وإعادة المهاجرين غير الشرعيين إلى أوطانهم.

 

كشفت وزارة الخارجية الصينية ، اليوم الجمعة، عن الطريقة التي قررت بها معاقبة رئيسة مجلس النواب الأميريكي ، نانسي بيلوسي ، بعد زيارتها لتايوان ،تلك الزيارة التي أثارت غضب بكين.

 

وفى بيان مقتضب لها، أكدت الصين إن بيلوسي “تدخلت بشكل خطير في الشؤون الداخلية للصين وقوضت بشكل خطير سيادة الصين وسلامة أراضيها” عبر الزيارة، معلنة عن تطبيق عقوبات على بيلوسي وعائلتها المباشرة”، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل، وفقا لما أعلنته فرانس برس.

 

 

ومازالت الأوضاع تشتعل علي الأراضي التايوانية، ومنذ قليل أعلن الجيش التايواني عن إطلاق القوات الصينية العديد من الصواريخ فى محيط جزيرة تايوان.

 

وفى تطور خطير للأوضاع التايوانية الصينية، أعلنت وزارة الدفاع التايوانية، إن القوات الصينية أطلقت عددا من الصواريخ في محيط جزيرة تايوان، مؤكدة أنه تم تفعيل أنظمة دفاع ذات صلة كرد فعل على إطلاق صاروخي صيني.

 

وفى بيان لهم، أفاد صحفيون من وكالة فرانس برس أن الجيش الصيني أعلن عن إطلاق مقذوفات باتجاه مضيق تايوان مع بدء مناورات عسكرية واسعة حول الجزيرة التي تعتبرها الصين جزءا لا يتجزأ من أراضيها.

 

وفى الساعات الأولي من صباح أمس ، قال مصدر مطلع لرويترز إن الجيش الصيني توغل عدة مرات بشكل سريع داخل الخط الفاصل، الذي يقسم مضيق تايوان، اعتبارا من مساء الأربعاء وحتى صباح اليوم الخميس.

 

كما أكد المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته بسب حساسية الأمر، إن نحو 10 سفن من البحرية الصينية عبرت لفترة وجيزة الوقت الخط الفاصل قبل أن “تبعدها” زوارق البحرية التايوانية.

 

و، بقيت سفن عسكرية من الجانبين في المنطقة وبالقرب من بعضها البعض.

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا