Banner Sticky Left (ahlybank)
Banner Sticky Right (ahlybank) COPCOP

شاهد.. لماذا فحص حكم مباراة ألمانيا واليابان شارة One Love للقائد نوير

alx adv
استمع للمقال

ظهر الحكم إيفان باترون، في لقطة قبل بدء مباراة المانيا واليابان ضمن منافسات كأس العالم، وهو يفحص شارة نوير حارس منتخب المانشيفت، والذي أطل هو الآخر بطريقة غريبة قبل انطلاق المباراة، بعد منعهم من ارتداء شارة One Love الداعمة للمثليين.

الفار يلغي هدفين في أول شوط بين الألمان واليابان

ألغى الحكم إيفان باترون، هدفين في الشوط الأول من عمر لقاء ألمانيا واليابان، على ملعب خليفة الدولي، في الجولة الأولى للمجموعة الخامسة ببطولة كأس العالم المقامة في قطر.

إيفان باترون ألغى هدفا سجله المنتخب الياباني بعد مرور 8 دقائق عن طريق اللاعب دايزن مايدا.

وأحرز منتخب ألمانيا هدفا قبل نهاية الشوط الأول، احتسبه الحكم، لكن تقنية الفيديو ألغت الهدف بداعي التسلل ضد كاي هافيرتز.

وانتهى الشوط الأول بتقدم منتخب ألمانيا بهدف سجله إلكاي جوندوجان في الدقيقة 33 من ركلة جزاء.

وفي سياق متصل، لفت الحضور الجماهيري الياباني، الأنظار في لقاء ألمانيا، بالتشجيع المنظم والحماسي منذ بداية اللقاء المقام على ملعب خليفة الدولي، في أول جولات المجموعة الخامسة ببطولة كأس العالم المقامة في قطر.

وتواجد الجمهور الياباني بشكل منظم وتشجيع حماسي منذ البداية، كما علقوا لافتات لدعم محاربي الساموراي في المباراة.

في المقابل، أشعل الحارس مانويل نوير، حماس جماهير منتخب ألمانيا، بعدما طالبهم بالتشجيع بقوة مع بداية المباراة، في ظل تواجد الآلاف من مشجعي ألمانيا في مدرجات المانشافت بستاد خليفة الدولي.

 

مدرب المنتخب المغربي يعلق على التعادل مع وصيف بطل العالم:

وصف وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي، نتيجة التعادل 0-0 مع نظيره الكرواتي، بالموفقة والمهمة، مؤكداً أنه يسعى لما هو أفضل في المباريات المقبلة.

وأضاف الركراكي “لقد سعينا للانتصار وقد كان هذا هو هدفنا، لكن الواقع الذي يجب أن نعترف به هو أننا اصطدمنا بوحوش كرواتية في خط الوسط، يملكون خط وسط قوي جدا”، مضيفاً “لقد أرهقونا بالاستحواذ، إذ اضطرونا للركض في مساحات واسعة من الملعب”.

كان منتخب المغرب قد تعادل مع كرواتيا، دون أهداف، في المباراة التي أقيمت على ستاد البيت، في الجولة الأولى من دور المجموعات لكأس العالم.

وبداية أسود الاطلسي لم تكن جيدة، وظهر على لاعبي المغرب، بعض الارتباك والأخطاء في التمرير، وهو ما استغله وصيف كأس العالم الماضي.

وكان واضحا أن المباراة تحت قبضة صرامة تكتيكية وحذر دفاعي من الطرفين، مما أدى لغياب الفرص الخطيرة أمام المرمى.

وفي الوقت بدل الضائع للشوط الأول، كاد فلاسيتش أن يهز الشباك بعد انفراده بالحارس ياسين بونو، الذي تألق وأبعد الكرة.

وارتكب المنتخب المغربي الشقيق، مجموعة أخطاء في التمرير، بجانب عدم استغلال المرتدات، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا